هل ارتفاع هرمون الحليب يسبب ألم في الظهر؟

هل ارتفاع هرمون الحليب يسبب ألم في الظهر يعتبر هذا السؤال من الأسئلة الشائعة التي تبحث عنها العديد من النساء، فقد يُنسب في بعض الأحيان آلام الظهر لارتفاع نسبة ذلك الهرمون في الدم، ولكن هل هذه المعلومة صحيحة؟ وما هي الأعراض المصاحبة لذلك الارتفاع، وكيف يمكن علاج ارتفاع هرمون الحليب؟ وحقًأ هل ارتفاع هرمون الحليب يسبب ألم في الظهر؟ هذا ما سنتعرف عليه في موقع زيادة اليوم.

هل ارتفاع هرمون الحليب يسبب ألم في الظهر

  • قبل الشروع في الإجابة عن سؤال هل ارتفاع هرمون الحليب يسبب ألم في الظهر يجب أن نشير إلى أن هرمون الحليب والذي يطلق عليه هرمون البرولاكتين، يلعب العديد من الأدوار المهمة داخل جسم المرأة.
  • فهو عبارة عن هرمون يتكون من مجموعة من الأحماض الأمينية التي يفرزها الفص الأمامي من الغدة النخامية التي توجد في الدماغ، حيث تلعب تلك السلاسل دور مهم في تحفيز إنتاج الحليب لدى الأم.
  • كما أنه يتمتع بالعديد من الفوائد الصحية، لذلك يوجد هناك معدل معين لهرمون البرولاكتين (هرمون الحليب) في جسم المرأة الحامل، بالإضافة إلى وجوده في جسد المرأة غير الحامل أيضًا.
  • قد يحدث ارتفاع في نسبة هرمون البرولاكتين داخل الجسم نتيجة العديد من الأسباب التي سنقوم بذكرها لاحقًأ، كما تصاحب تلك الحالة العديد من الأعراض ولكن هل ارتفاع هرمون الحليب يسبب ألم في الظهر أو الجسم عمومًا؟
  • تتمثل أعراض ارتفاع هرمون الحليب في الجسم في الأعراض التالية:
    • الشعور بآلام في الظهر.
    • وجود حساسية في أحد الثديين او كليهما.
    • نزول بعض الإفرازات الحليبية من الثديين.
    • الشعور بوجود تورم في الثديين.
    • الشعور بتشويش في الرؤية وعدم وضوحها.
    • نقص الرغبة الجنسية بشكل ملحوظ وانعدام الرغبة في ممارسته.
    • جفاف القناة التناسلية (المهبل) مما يؤدي إلى الشعور بآلام موجعة أثناء الجماع.
    • وجود آلام شديدة في العظام والمفاصل وذلك بسبب التعرض لبعض الالتهابات.
    • حدوث اضطرابات في الدورة الشهرية وقد يغيب الطمث تمامًأ لفترة من الوقت. 
    • شعور المرأة ببعض الاضطرابات النفسية والمزاجية والتي تتمثل في:
    • الاكتئاب.
    • الشعور بالتوتر.
    • الشعور بالقلق.
    • الشعور بالخوف دون سبب.
    • ظهور حب الشباب على الوجه بشكل ملحوظ نظرًأ لوجود بعض الاضطرابات الهرمونية.
    • نمو الشعر في بعض المناطق غير المرغوب فيها وبشكل كثيف مثل: منطقة الذقن، الوجه والثديين.

نوصي بالاطلاع على معلومات أكثر عن أسباب ارتفاع هرمون الحليب عند العذراء وأعراضه وطرق علاجه

أسباب ارتفاع هرمون الحليب

  • بعد التعرف على إجابة سؤال هل ارتفاع هرمون الحليب يسبب ألم في الظهر إليكِ بعض الأسباب وراء ارتفاع ذلك الهرمون بجسم المرأة.
  • توجد العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى زيادة هرمون البرولاكتين بجسم الأم وذلك لتجنبها أو العثور على علاج لها على الفور قبل تقدمها، ومن أهم تلك الأسباب ما يلي:
  • تناول بعض الأنواع من الأدوية والتي لها آثار جانبية ملحوظة على نسبة هلرمون البرولاكتين بالجسم مثل:
    • بعض أدوية ارتفاع ضغط الدم.
    • الأدوية المضادة للاكتئاب.
    • تعاطي الأفيون أو تناول أحد الأدوية التي تحتوي عليه قد يؤدي إلى ذلك.
    • تناول بعض الأنواع من الأعشاب مثل: الشمر، اليانسون أو الحلبة بشكل زائد عن الحد قد يؤدي إلى ارتفاع نسبة هرمون البرولاكتين في جسم المرأة.
    • تناول حبوب منع الحمل لإيقاف عملية الإباضة والإخصاب.
    • التعرض للعديد من المواقف العصيبة والضغط النفسي والتوتر.
    • في حالة وجود اضطرابات في الغدة النخامية تعاني منها المرأة، فقد يؤدي ذلك إلى زيادة هرمون البرولاكتين في جسمها.
    • وجود بعض الحالات المرضية مثل: تكيس المبايض أو الفشل الكلوي.

يمكنك الآن التعرف على المزيد من المعلومات حول كيف اخفض هرمون الحليب طبيعيًا بدون أي تدخل جراحي أو عقاقير

الفرق بين أعراض ارتفاع هرمون البرولاكتين والحمل

توجد العديد من الأعراض المشتركة بين أعراض الحمل وأعراض ارتفاع هرمون البرولاكتين بجسم المرأة والتي تتمثل في التالي:

  • الشعور بالصداع.
  • تأخر أو انقطاع الدورة الشهرية.
  • الشعور ببعض التغيرات المزاجية والاكتئاب.
  • الشعور ببعض الآلام في الثدي.
  • لهذا، في حالة شعور المرأة بهذه الأعراض يجب عليها إجراء بعض الاختبارات أولًا للتأكد من عدم وجود حمل قبل وضع احتمالية ارتفاع هرمون البرولاكتين لديها.
  • ولكن توجد بعض الأعراض التي تختص بحالات الحمل فقط مثل: الإصابة بالإمساك والتي لا تحدث عادة عند ارتفاع هرمون البرولاكتين.
  • كما أن وجود بعض الإفرازات الحليبية التي تخرج من الثدي لا يعتبر من أعراض حدوث الحمل، كذلك قد يصاحب حالة ارتفاع هرمون البرولاكتين ظهور حب الشباب لدى المرأة مرة أخرى.

يرشح لك موقع زيادة قراءة المزيد من المعلومات حول أعراض ارتفاع هرمون الحليب وتساقط الشعر بالتفصيل

أضرار ارتفاع هرمون الحليب في الدم

بالرغم من تعدد فوائد هرمون البرولاكتين إلا أن زيادته قد ينتج عنها الكثير من الأضرار للجسم، وتتمثل تلك الأضرار في التالي:

  • حدوث خلل في الخلايا المناعية التائية مما يزيد من احتمالية الإصابة بالأمراض المناعية.
  • الإصابة ببعض الأمراض المناعية مثل:
  • مرض الصدفية.
  • مرض الذئبة.
  • مرض التصلب اللويحي.
  • التهاب المفاصل الروماتيزمي.
  • الإصابة بالعديد من الاضطرابات النفسية مثل القلق والاكتئاب.
  • زيادة الوزن وتكرار الإحساس بالجوع.
  • توقف الأوعية الدموية عن النمو بشكل طبيعي.
  • زيادة الآلام المصاحبة للصداع النصفي.
  • ارتفاع خطر الإصابة بمرض السرطان.

للمزيد من الإفادة قم بالتعرف على معلومات أكثر حول علاج هرمون الحليب بالأعشاب جابر القحطاني وأضرار ارتفاع هرمون الحليب

تشخيص ارتفاع هرمون البرولاكتين في الدم

  • يمكن تشخيص ارتفاع هرمون البرولاكتين بالدم عن طريق إجراء اختبار الدم الروتيني وذلك من أجل التحقق من مستوى هرمون البرولاكتين بالدم.
  • قد يرغب الطبيب في إجراء اختبار الدم مرة أخرى بعد صيام المريضة لمدة لا تقل عن 8 ساعات، وذلك في حالة وجود ارتفاع في هرمون الحليب بالدم.
  • كما يقوم الطبيب أيضًا عادة بطلب إجراء مسح التصوير بالرنين المغناطيسي وذلك من أجل البحث عن وجود أي خلل أو ورم في الأنسجة التي تحيط بالغدة النخامية.
  • عادة ما تكون اختبارات الدم التي تقيس مستويات الهرمونات الأخرى في الدم مفيدة لاستبعاد الأسباب الأخرى المحتملة لتلك الأعراض.

يرشح لك موقع زيادة قراءة المزيد من المعلومات حول علامات ارتفاع هرمون الحليب عند النساء والرجال والأطفال

علاج ارتفاع هرمون البرولاكتين

  • توجد الكثير من الطرق التي يمكن من خلال اتباعها التحكم في ارتفاع هرمون البرولاكتين بالجسم وعلاجه. وعادةً ما تعتمد تلك الطرق على السبب الرئيسي الكامن وراء زيادة مستوى هرمون البرولاكتين في الجسم.
  • في بعض الحالات التي قد يكون الخلل فيها ناتج عن تناول بعض الأدوية فيمكن علاج المشكلة عن طريق التوقف عن تناول تلك الأدوية أو استبدالها، وفيما يلي أبرز طرق التحكم في ارتفاع هرمون البرولاكتين بالجسم:
  1. استشارة الطبيب وتناول بعض الأنواع من الأدوية التي تعمل على تقليل هرمون الحليب أو البرولاكتين في الجسم.
  2. في حالة إذا كانت المشكلة ناتجة عن وجود خلل في الغدة النخامية فقد يلجأ الطبيب للجراحة أحيانًا لإزالة الورم الموجود بها في حال إذا كانت الأدوية لا تؤثر على الورم. 
  3. استخدام العلاج الإشعاعي في حالة إذا لم تؤثر الأدوية أو الجراحة على الحالة، لكن غالبًا لا يلجأ الأطباء لاستخدام تلك الطريقة في العلاج.
  4. يتسبب قصور الغدة الدرقية في زيادة هرمون البرولاكتين بالجسم، لذلك عادة ما يعطي الطبيب للمريض في تلك الحالة بعض الأنواع من الأدوية التي تحتوي على هرمون الغدة الدرقية، ليساعد ذلك في العلاج. 
  5. يمكن أن يصف الطبيب بعض الأنواع من الأدوية البديلة في حالة إذا كانت الأدوية التي تتناولها المرأة هي المسؤولة عن زيادة هرمون البرولاكتين بجسمها.

للمزيد من الإفادة قم بالتعرف على معلومات أكثر حول نسبة هرمون الحليب الطبيعي لحدوث الحمل والعوامل المؤثرة عليه

لقد قمنا في هذه المقالة بالإجابة على سؤال هل ارتفاع هرمون الحليب يسبب ألم في الظهر، وتعرفنا على أسباب ارتفاع هرمون الحليب، والفرق بين أعراض ارتفاع هرمون البرولاكتين والحمل، وأضرار ارتفاع هرمون الحليب في الدم، وكيفية تشخيص ارتفاع هرمون البرولاكتين في الدم، وطرق علاج ارتفاع هرمون البرولاكتين.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.