تغذية الرضيع في الشهر الرابع

تغذية الرضيع في الشهر الرابع ،  عند وصول الطفل شهره الرابع تبدأ الأم بإدخال طعام في نظامه الغذائي بجانب الرضاعة وعند تلك المرحلة يجب على الأم أن تنتبه للطعام التي تقوم بإعطائه للطفل فمن اللازم إعطاءه طعام لين يسهل هضمه، وفي هذا المقال سوف نقوم بتوضيح تغذية الرضيع في الشهر الرابع وما هي أهم الأطعمة التي تناسب الرضيع وتستطيع معدته هضمها.

يمكنك التعرف على الكثير من المعلومات الهامة عن طعام الرضع من خلال قراءة هذا الموضوع: متى يأكل الرضيع الزبادي وبعض النصائح والتعليمات للرضع

التغذية السليمة للرضيع

  • تعتبر خطوة إدخال الطعام في نظام الرضيع الغذائي هي خطوة مهمة جدا وكبيرة بالنسبة لصحة الطفل، لذلك فمن الأفضل تحديد الوقت المناسب وكيفية القيام بإدخال الطعام للرضيع.
  • قامت الأكاديمية الأمريكية الخاصة برعاية الرضع وكل الأطفال بتوصية أنه من الأفضل الاعتماد على الرضاعة بصورة طبيعية وذلك في أول أربعة أشهر بعد الولادة، ولكن معظم الأمهات تقوم ببدء إطعام طفلها بجانب الرضاعة من عمر الأربعة أشهر إلى سنة أشهر.
  • من الأفضل على الأم أن تنتظر حتى يصل رضيعها لعمر الستة أشهر وذلك قبل البدء في إدخال الطعام في نظامه الغذائي، حيث أن لبن الأم به العناصر الغذائية التي يحتاجها الطفل في تلك المرحلة العمرية، وحتى بلوغه لستة أشهر كما أنه يساعد على التأكد من حصول الرضع على جميع الفوائد الموجودة في حليب الأم.
  • بعد اكتمال الستة أشهر من عمر الرضيع تصبح العناصر الغذائية الموجودة في الخليل غير كافية للرضيع وخاصة عنصر الحديد، لذلك فمن اللازم على الأم إذا وجدت أن طفلها مستعد للبدء في تناول الطعام عند تلك المرحلة أو قبلها عليها أن تقوم بإدخال كميات قليلة من الطعام مع الحليب.

تعرف على أعراض حساسية البيض متى ياكل الرضيع البيض من خلال قراءة هذا الموضوع: متى ياكل الرضيع البيض واعراض حساسية البيض

النتائج المترتبة على إدخال المواد الصلبة في وقت مبكر أو متأخر

هناك بعض النتائج التي قد تؤدي إلى إدخال الطعام الصلب في وقت باكر أو وقت متأخر.

إدخال المواد الصلبة في وقت مبكر

حيث أن إدخال المواد الصلبة في النظام الغذائي للطفل في وقت باكر  أي قبل بلوغ الطفل 4 أشهر إلى بعض المخاطر ومنها:

  • تناول الطفل طعام يحتوي على عناصر غذائية أقل أو أكثر من احتياجاته.
  • وقوف الطعام داخل مجرى التنفس للطفل.
  • إصابة معدة الطفل بالاضطرابات.
  • زيادة احتمالية إصابة الرضيع بزيادة مفرطة في الوزن.

إدخال الطعام في وقت متأخر

حيث أن إدخال الطعام الصلب في فترة متأخرة من عمر الرضيع أي بعد مرور الستة أشهر قد يؤدي إلى بعض المخاطر ومنها:

  • تأخر في نمو الطفل.
  • تجنب الطفل من الأطعمة الصلبة ونفوره منها.
  • إصابة الطفل بتأخر في وظائف الفم وتحركه.
  • نقص نسبة الحديد عند الرضع الذين يتناولون الحليب الطبيعي من الرضاعة.

يمكنك التعرف على احسن حليب للرضيع فى الجزائر من خلال قراءة هذا الموضوع: أحسن حليب للرضع في الجزائر ومعايير تحديد قدر الرضعة للطفل الرضيع

علامات استعداد الطفل للأغذية الصلبة

في الغالب هناك بعض العلامات التي تظهر على الرضيع وتدل على استعداده للبدء في تناول الطعام الصلب بجانب حليب الأم، ومن أهم العلامات:

  • قدرة الطفل على التحكم بحركة رأسه استعداده للجلوس في وضعية مستقيمة وهو على كرسي مرتفع.
  • قدرة الطفل على مضغ الطعام وابقائه في فمه مدة من الوقت.
  • إظهار الطفل الاهتمام بالطعام الذي يأكله الأخرين والرغبة في تذوقه.
  • تجنب الطفل استخدام لسانه والقيام بدفع الطعام من فمه، وبدلا من ذلك يبدأ الطفل في تحريك الطعام ونقله بداخل الفم.
  • استطاعة الطفل القيام بغلق فمه حول ملعقة الطعام.
  • زيادة في وزن الطفل، حيث أن والطفل يصل إلى ضعف ما كان عليه عند الولادة أي أن وزنه يعادل 6 كيلو جرام تقريبا.

تعرف على اسباب قلة النوم للرضيع فى الشهر الثانى من خلال قراءة هذا الموضوع: قلة نوم الرضيع في الشهر الثاني أسبابه وعلاجه وما هي أعراضه بالتفصيل

تغذية الرضيع في الشهر الرابع

هناك بعض الأطعمة التي يبدأ الرضيع بتناولها عند بلوغ أربعة أشهر، ومن أمثلة تلك الأطعمة.

الحبوب

  • حيث أن الحبوب الكاملة مثل حبوب الشوفان والأرز لا تسبب حساسية عند الرضع لذلك من الأفضل البدء بالحبوب وتكون ممزوجة مع الحليب الذي يقوم الطفل برضاعته حتى يصبح طعامه مقبولا عند الطفل.
  • من الأفضل تجنب إعطاء الطفل الحبوب التي تحتوي عادة مادة الجلوتين وذلك لأنها تسبب الحساسية وتسبب مشاكل في الهضم، مثل الشعير والقمح.

الموز

  • يعتبر الموز واحد من أهم الفواكه الطبيعية والمثالية المفيدة للرضع، وذلك لأن معظم الأطفال يحبون الموز بسبب طعمه الحلو ومذاقه اللذيذ.
  • يعتبر الموز واحد من الأكلات المشبعة والمفيدة للطفل ويفضل تناوله من بداية الشهر الرابع، فهو من الفواكه الغنية بالألياف والتي تساعد الطفل على عملية الهضم في الفترة الأولى من تناول الطعام.
  • يقوم الموز بالحماية من إصابة الطفل بالإمساك ويكون ذلك في مرحلة إدخال الطعام لنظامه الغذائي.

القرع العسلي

  • القرع العسلي يعتبر واحد من أكثر الأكلات التي يحبها الأطفال.
  • من الممكن القيام بشويه في الفرن أو وهرسه عن طريق استخدام الخلاط وذلك بهدف صنع بيوريه لذيذ.
  • يعتبر القرع العسلي أيضًا مصدر رئيسي يقوم بمنح الطفل مادة البيتا كاروتين والألياف.

الأفوكادو

  • تعتبر فاكهة الأفوكادو وجبة غذائية متكاملة بها العديد من العناصر الغذائية المهمة واللذيذة في نفس الوقت.
  • حيث أن قطعة الأفوكادو المهروسة سواء كانت وحدها أو ممزوجة مع حليب الأم، تقوم بإعطاء الطفل جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها في هذا الوقت.

البطاطا

  • تعتبر البطاطا الحلوة هي أول طعام مناسب للرضع ويطلق عليها صديقة للرضع.
  • تحتوي البطاطا الحلوة على نسبة كبيرة من الألياف والعناصر الغذائية التي تحمي الرضيع من الشعور بالإمساك، بجانب أنها تعتبر مصدر جيد لفيتامين “سي” وعنصر البوتاسيوم.

الجزر

  • تقوم الأم بتقطيع الجزر إلى قطع صغيرة ووضعه في الفرن أو طهيه على البخار وذلك حتى لا يخسر الجزر القيمة الغذائية الموجودة فيه.
  • من الأفضل تقديم الجزر مهروس بصورة جيدة، وذلك لأن الأطفال يحبون أكل الجزر بسبب مذاقه الحلو ولونه الجذاب.
  • كما أن الجزر يحتوي على نسبة مرتفعة من مادة البيتا كاروتين وعنصر فيتامين أ، بجانب أنه يحتوي على فوائد كبيرة ومهمة خاصة في تقوية النظر.

التفاح

  • من الممكن القيام بتقديم التفاح المطبوخ للطفل الرضيع ويكون ذلك بعد تقشيره وطهيه على البخار وذلك بهدف ضمان بقاء جميع العناصر الغذائية الموجودة فيه.
  • يعتبر التفاح وجبة متكاملة مغذية للرضيع عند بداية أدخال الطعام في نظامه الغذائي  حيث أن التفاح يحتوي على نسبة كبيرة من عنصر الحديد الذي يحتاجه الطفل في تلك المرحلة بجانب كونه علاج مفيد للتخلص من الإسهال.

يمكنك التعرف على الكثير من المعلومات الهامة عن غازات الرضيع واسبابها من خلال قراءة هذا الموضوع: غازات الرضيع برائحه كريهه وما هي أسباب الغازات عند الاطفال والرضع

نصائح حول تغذية الرضيع في الشهر الرابع

هناك بعض النصائح التي من الأفضل اتباعها عند تغذية الرضيع وهو في شهره الرابع، ومن تلك النصائح:

  • التركيز عند إعطاء الطفل الطعام فإذا كان الطفل يبكي وبشدة فحينها من الممكن ألا يكون مستعد لتناول طعام جديد بجانب حليب أمه أو قد يشعر بالشبع حينها، فمن الأفضل ترك الطفل وعدم إجباره ومحاولة إطعامه في وقت لاحق.
  • الابتعاد عن استخدام زجاجة الرضاعة عند إطعام الطفل الاكل المهروسة وإنما الأفضل إطعامه باستخدام الملعقة.
  • يمتنع على الأم أن تقوم بإجبار طفلها على إنهاء الطعام بأكمله ويرجع ذلك إلى احتمالية تغير شهية الطفل من يوم لأخر.
  • فتح فم الطفل قبل إدخال الطعام به.
  • السماح للطفل على القيام باسم الطعام واكتشافه.

تعرف على اسباب مغص الرضع من خلال قراءة هذا الموضوع: مغص الرضع متى ينتهي وأسباب مغص الرضع

في النهاية يجب الذكر أنه يمكن البدء في تغذية الرضيع في الشهر الرابع إذا كانت شهيته تسمح بذلك وكان على استعداد بتناول طعام جديد في نظامه الغذائي بجانب حليب الأم.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.