علاج تقرحات اللسان من الجوانب بالأعشاب

كُيف يُمكن علاج تقرحات اللسان من الجوانب بالأعشاب؟ وما سبب الإصابة بذلك؟ حيث يعاني عدد كبير من الأشخاص بتقرحات اللسان مُصاحبة بعض الأعراض المُزعجة والتي تتسبب في عدم راحة المريض أثناء تناول الطعام، نظرًا للشعور بالألم خاصةً الأطعمة الحارة أو الساخنة، لذا ومن خلال موقع زيادة سنتعرف على طرق علاج تقرحات اللسان من الجوانب بالأعشاب.

علاج تقرحات اللسان من الجوانب بالأعشاب

تقرحات اللسان من الإصابات المُزعجة، على الرغم أنها ليست بخطيرة إلا أنه ينزعج المريض بسببها كثيرًا مما يدفعه للبحث عن الطرق العلاجية، ويلجأ الكثيرون إلى الطرق الطبيعية كونها أثبتت فاعليتها في علاج الكثير من الأمراض، لذا سنذكر كيفية علاج تقرحات اللسان من الجوانب بالأعشاب فيما يلي:

1- زيت جوز الهند

من الأمثلة على الزيوت الطبيعية المهمة هو زيت جوز الهند الذي يحتوي على العديد من الخصائص التي تعمل على علاج الميكروبات والبكتيريا المُسببة الالتهابات، فيُمكن وضع زيت جوز الهند الدافئ على منطقة القرحة على اللسان وتركه لمدة 15 دقيقة ثم المضمضة بالماء.

اقرأ أيضًا: علاج تقرحات اللسان مجرب

2- صودا الخبز

يمكن استخدام صودا الخبز في علاجات طبيعية متعددة ومنها تقرحات اللسان، حيث يمكن مزج ملعقتين كبيرتين في نصف كوب من الماء والمضمضة بتلك المزيج لمدة 10 دقائق والتكرار عدة مرات للعمل على علاج التقرحات.

3- شاي البابونج

يعتبر شاي البابونج أو ما يعرف بالكاموميل من الأعشاب الشهيرة التي تعمل على تقليل انتشار التقرحات على اللسان، فيُمكن الحصول على مستخلصه أو استخدام المغلي الخاص به لتخفيف ألم التقرحات والعمل على ضمورها، أو تناول مغلي البابونج وابتلاعه لأنه يساهم في تحسين عملية الهضم.

4- الماء والملح

يمكن إذابة ملعقة كبيرة من ملح الطعام داخل كوب من الماء للحصول على سائل يناسب المضمضة للتخلص من التقرحات تدريجيًا بتكرار تلك الحالة، بينما يجب الانتباه لعدم ابتلاع السائل.

5- جل الصبار

يتميز جل الصبار بقدرته على تنعيم البشرة والتخلص من الالتهابات والحبوب، ويمكن استخدامه على اللسان للحد من ظهور تلك التقرحات المؤلمة ومؤرقة للمصاب جدًا.

يمكنك الحصول على جل الصبار من خلال ورقة صبار واستخدام أداة حادة للحصول على الجل من داخلها واستخدامه على اللسان لمدة 10 دقائق، من ثم شطف اللسان، ويفضل تكرار الوصفة للحصول على النتيجة الرائعة.

6- حليب المغنيسيا

يعمل حليب المغنيسيا على تعديل نسب الأحماض في الفم التي تُخفف حدة التقرحات والحد من انتشارها على الأماكن المختلفة من اللسان، يمكن وضع القليل من حليب المغنيسيا على اللسان وتركه لمدة 15 دقيقة ثم المضمضة منه وتكرار ذلك 3 مرات يوميًا للحد من آلام تلك القرحة.

7- العسل الأبيض

العسل الأبيض له خصائص مضادة للأكسدة والبكتيريا حيث يمكن وضعه على اللسان للحد من ظهور تلك التقرحات التي ينتج عنها مزيد من الألم عند تناول الطعام خاصةً الأطعمة المالحة أو الحمضية.

8- بيروكسيد الهيدروجين

يمكن استخدام بيروكسيد الهيدروجين في علاج تقرحات اللسان من الجوانب بالأعشاب نظرًا لأنه مطهر قوي يعمل على الحد من انتشار البكتيريا المعدية، لكن يجب أن يتم تخفيفه بالماء من قِبل المصاب قبل الاستعمال ومسح أجزاء اللسان المصابة به وتركه 3 دقائق ثم غسل الفم بالماء بعد ذلك.

9- أوراق شجرة الزيتون

يمكن مضغ أوراق تلك الشجرة، حيث يتم عصر المادة الموجودة في تلك الأوراق خلال الفم وستُلامس الأجزاء المصابة من اللسان بالتقرحات ويمكن القيام بذلك ثلاث مرات يوميًا للعمل على علاج تقرحات اللسان من الجوانب بالأعشاب.

ذلك لأن أوراق شجرة الزيتون تحتوي على خصائص الزيتون والزيت وهي مضادة للأكسدة وتعمل على الحد من البكتيريا الضارة المتسببة في ظهور الالتهابات.

10- نبات المريمية

لنبات المريمية العديد من الفوائد في الطب البديل حيث يُستخدم كبديل طبيعي للمسكن أو المواد المخدرة الضعيفة مما ينتج عنه تحمل شديد للألم، كما أنه مضاد للالتهابات لاحتوائه على مواد كيميائية تعمل على طرد البكتيريا والطفيليات وتقاوم أعراض الحساسية المختلفة.

يمكن الاستفادة منه عن طريق غلي أوراقه وتناول المغلى وتركه في الفم قدر الاستطاعة، ثم ابتلاعه نظرًا لخصائصه المفيدة للوظائف المختلفة في الجسم.

11- أوراق التوت الشوكي الأحمر

يمكن غلي أوراق التوت العليق الأحمر التي يجب المضمضة بها، للحد من انتشار البكتيريا الضارة المسببة لتلك التقرحات على اللسان.

12- نبات القراص

عند استخدام مغلي أوراق نبات القراص يُحصل على سائل يمكن استخدام القطنة وتنقيطه على اللسان لعلاج تقرحات اللسان من الجوانب بالأعشاب، والذي يعمل على تخلص الجسم من البكتيريا الضارة وزيادة نسبة البكتيريا النافعة.

13- الثوم الطازج

يعرف بخصائصه المضادة للالتهابات، فيُمكن استخدامه كبديل للمضاد الحيوي الطبيعي نظرًا لقدرته المرتفعة على التئام الجروح وطرد البكتيريا والميكروبات بشكل فعال جدًا، حيث يمكن تناول فص واحد من الثوم يوميًا لملاحظة الفرق في التقرحات الظاهرة على اللسان.

كما يعمل الثوم على تخفيف الألم الناتج عن تلك التقرحات فور استخدامه يوميًا لأنه يتمكن من الحد من انتشار العدوى الفطرية والجراثيم والفطريات وبسبب ذلك يمكن استخدامه في صناعة العديد من الأدوية والمراهم التي تعمل على علاج الفطريات.

14- العلاج بالزعتر

يعتبر الزعتر مضاد حيوي طبيعي لأنه يعمل على الحد من انتشار الفطريات والبكتيريا الضارة المتسببة لظهور التقرحات على اللسان، والقضاء عليها بشكل أكثر فعالية من المضادات الحيوية الطبيعية.

15- خل التفاح

يتميز خل التفاح بدرجة حموضة مرتفعة تعمل على القضاء على البكتيريا والجراثيم الخاصة بأسباب تلك التقرحات، يمكن استخدامه من خلال توزيعه على سطح اللسان والبقاء لمدة 10 دقائق ثم شطف الفم، ثم تكرر تلك الوصفة للقضاء على التقرحات بشكل فعال.

16- الحليب الطازج

يحتوي على مركب البروبيوتيك الذي يعمل على محاربة البكتيريا والجراثيم التي تنتشر على سطح اللسان وبسببها تظهر التقرحات المؤلمة على اللسان، يمكن تناول مقدار مناسب من الحليب الطازج وإبقائه في الفم لفترة ثم بلعه للحصول على نتيجة تقضي على تلك التقرحات.

اقرأ أيضًا: علاج تقرحات الفم بالملح

أنواع تقرحات اللسان

لتقرحات اللسان أنواع مختلفة، فمنها ما يُصاحبه أعراض مُزعجة بشكل كبير ومنه غير ذلك، وأثبت علاج تقرحات اللسان من الجوانب بالأعشاب مع النوعين فاعليته، والتي تشكلت على النحو التالي:

1- القرحة المؤلمة

تأخذ القرحة المؤلمة نفس شكل القرح الغير مؤلمة، بينما تختلف هنا في تحولها السريع إلى ندبات صفراء محيطة بأنسجة ملتهبة على اللسان وتتسبب في شعور المصاب بألم شديد في حالة تناول الأطعمة الحمضية أو الحارة أو الغنية بالأملاح، وهي يمكن أن تظهر بسبب نزلات البرد أو التعرض لنوبات الضغط النفسي.

أما في حالة عدم اختفائها لمدة أسبوع كامل يمكن الذهاب إلى الطبيب لأنها من الممكن أن تكون ضمن أعراض مرض خطير مثل: أمراض المناعة الذاتية، أو نقصان مستويات عنصر غذائي معين في الدم، ويمكن اختفائها في حالة اختفاء الأسباب المؤدية إليها.

2- القرحة الغير مؤلمة

تشبه الحبوب الحمراء الصغيرة، وتبدأ في الاختفاء خلال يومين من الظهور ويكون سببها هو نقص الفيتامينات أو التعرض المؤقت للجفاف أو نقص مستويات حمض الفوليك في الجسم، ويمكن علاجها بالأعشاب والوصفات الطبيعية التي تعمل على الحد من ظهورها.

في حالة عدم استجابتها لتلك العلاجات يجب مراجعة الطبيب لوصف مرطب دوائي يساعد في علاجها.

أسباب إصابة اللسان بالتقرحات

هناك العديد من الأسباب التي يمكنها أن تعمل على زيادة خطر الإصابة بتقرحات اللسان، ومنها ما يلي:

  • اتباع العادات السيئة: يمكن لاتباع الشخص العادات السيئة نتيجة التعرض لنوبات من التوتر أو القلق مثل الضغط على اللسان أو عض الجلد الداخلي للخدود.
  • نقص العناصر الغذائية: نقص فيتامين ب يعمل على زيادة حجم اللسان نوعًا ما ويزيد من خطب إصابة الحواف الجانبية من اللسان بالتقرحات نتيجة الاحتكاك الزائد بالأسنان الجانبية.
  • التدخين: يعمل على جفاف الفم وذلك يؤدي إلى إصابة الفم بالتقرحات.
  • الاختناق أثناء النوم: يؤدي نقص الأكسجين في الليل إلى تضخم حجم اللسان الذي ينتج عنه الإصابات بالتقرحات الناتجة عن الاحتكاك بالأسنان الجانبية، ويكون ذلك بسبب زيادة السوائل في الجسم بمقدارٍ ما.
  • الإصابة بالقلاع الفموي: هي عدوى فكرية يمكنها أن تصيب اللسان أو أي عضو من أعضاء الجسم، وتبدأ في مهاجمة المريض صاحب المناعة الضعيفة.
  • الجفاف: يزيد الجفاف تعرض التجويف الفموي بالإصابة بالتقرحات.
  • الإصابة بمتلازمة شوغرن: متلازمة شوجرن هي من أمراض المناعة الذاتية التي تصيب الغدد اللعابية والفم والعين، وينتج عنها تقرحات وإصابات شديدة في اللسان.
  • الإصابة ببعض أنواع الحساسية: تؤثر الحساسية على اللسان مما يعمل على انتشار بعض الطفيليات عليه وذلك يزيد من ضغط اللسان على الأسنان وتعرضه للإصابة بالتقرحات.
  • الإصابة بالطلاولة الحمراء: تظهر الطلاولة الحمراء على شكل ندبات حمراء متعرجة بينما هي تعتبر غير مؤلمة وفي حالة عدم العمل على علاجها يمكن أن تتفاقم إلى كتل سرطانية.
  • الألم العصبي: الناجم عن خلل في الأعصاب التي تعمل على التحكم في توصيل الغذاء إلى اللسان، وفي تلك الحالة تنتج بعض التقرحات من الإصابة بالحرق على اللسان مرات متكررة، ويكون اللسان أكثر حساسية في تلك الفترة.
  • التهاب الحزاز المسطح: من الأمراض المزمنة التي تصيب اللسان حيث يعتبر عرض من أعراض أمراض المناعة الذاتية، ويصيب المريض بألم وحرقان في لسانه في حالة التعرض لمواد حمضية على الإصابة.

نصائح لعلاج تقرحات اللسان

بالإضافة إلى علاج تقرحات اللسان من الجوانب بالأعشاب يمكن استخدام بعض العقاقير لعلاج تقرحات اللسان، واتباع النصائح العلاجية الآتية:

  • الحصول على فيتامين ب 12.
  • تناول كميات وفيرة من الماء لعدم التعرض للجفاف الذي يسيء من حالة تلك التقرحات.
  • تناول أدوية الستيرويد التي تساعد على التئام الجروح.
  • استخدام كريم الليدوكايين الذي يعتبر مخدر موضعي لمناطق الألم.
  • الالتزام بالعلاجات المنزلية أو العلاجات بالأعشاب.

اقرأ أيضًا: علاج تقرحات الفم بالعسل

نصائح للوقاية من تقرحات اللسان

يمكن الحفاظ على صحة الفم لعدم الإصابة بتقرحات اللسان، وذلك عبر اتباع النصائح الوقائية للحد من إصابة تقرحات اللسان، وهي المتمثلة في النقاط التالية:

  • الحفاظ على نظافة الفم والأسنان والمتابعة الدورية مع طبيب الأسنان.
  • عدم استخدام غسول يحتوي على المواد الكحولية التي تعمل على إصابة اللثة واللسان بالحساسية.
  • عدم الإفراط في تناول الأطعمة المُسببة إصابة اللسان بالالتهابات مثل: الأطعمة المالحة، والحارة.
  • البُعد عن التدخين وتناول المشروبات الكحولية.
  • الاعتدال في تناول المواد السكرية والمواد التي تحتوي على إضافات صناعية حيث تعمل على زيادة حساسية اللسان.

يمكن اتباع الوصفات المنزلية لعلاج تقرحات الفم بشكل نهائي، بينما عند ملاحظة ظهور تلك التقرحات أو التهابات ناتجة عنها بعد أسبوع يجب الرجوع إلى الطبيب.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.