كيف تكون حركة الجنين قبل الولادة بساعات

كيف تكون حركة الجنين قبل الولادة بساعات؟ وما هي وضعية الجنين الصحيحة قبل الولادة؟ نظرًا إلى أن الحمل والولادة من أهم الأمور التي تتعرض لها المرأة في حياتها، والتي تسبب لها القلق؛ خوفًا من خضوع تجربة جديدة، فها نحن ومن خلال موقع زيادة سنوضح الإجابة عن سؤال كيف تكون حركة الجنين قبل الولادة بساعات.

كيف تكون حركة الجنين قبل الولادة بساعات

هناك بعض الأمور التي يضعها الأطباء كمقياس لصحة الجنين قبل الولادة ومن ضمن هذه الأمور هي حركته.

حيث إن حركة الجنين في فترة الحمل تكون متعددة وبالأخص في بدايات الشهر الخامس وحتى الشهر السابع، ومن ثمّ تبدأ الحركة في الانخفاض بشكل تدريجي ويرجع السبب في ذلك على أن الجنين يزداد نموه في الرحم مما يقيد عليه الحركة.

لكن يوجد عدد معين من الحركات التي يجب على الأم ملاحظتها على جنينها في الثلث الأخير من الحمل لكي من الاطمئنان على الجنين، وهي عشرة حركات يتم حسها على مدار ساعتين متتاليتين.

حيث إن هذه علامة على أن الجنين بخير، كما أن عدم حركته قبل الولادة بساعات تكون خطيرة للغاية -في حالة عدم حدوثها كل ساعتين-، وهذه هي الإجابة عن سؤال:” كيف تكون حركة الجنين قبل الولادة بساعات؟”.

أما في حالة أن تقل الحركات عن سبعة فيكون هذا علامة على ثمة خطر يحيط بالجنين، ولذا يجب عليكِ عند عدم الشعور بأي حركة للجنين أو عدد حركات أقل من سبعة أن تذهبي إلى الطبيب لكي تطمئني على صحة الجنين.

فيقوم الطبيب بإجراء بعض الفحوصات التي يتعرف بها على نبضات قلب الجنين، ففي حالة أن تكون ضربات القلب الجيدة فيكون الخطر قليل ومن الممكن أن تكون مساحة الرحم لا تسمح إلا بحركات قليلة ليس إلا.

أما في حالة إذا كانت ضربات القلب غير منتظمة أو يتعرض الجنين بالداخل إلى أي حالة تحتاج إلى التدخل الطبي، فيقوم الطبيب بإجراء ولادة قيصرية على الفور، حيث إن حركة الجنين هامة للغاية فعليكِ الاهتمام بملاحظته كل ساعتين من اليوم.

اقرأ أيضًا: أعشاب لتسهيل الولادة وأعراض اقتراب الولادة

الفرق بين حركة الجنين والطلق

هناك العديد من الفروق التي تتواجد بين الطلق والحمل حيث إن حركة الجنين في الصورة الطبيعية هي حركات خفيفة في الثلاثة شهور الأخيرة، وذلك بسبب أن المساحة الفارغة داخل الرحم في هذه الفترة تكون قليلة بدرجة كبيرة، مما يجعل الجنين لا يتحمل أن يتحرك بيسر، والحركات التي يقوم بها الجنين في هذه الفترة هي ركلة بسيطة في البطن.

أما حركة الجنين في فترة الطلق تحتوي على العديد من العلامات ومنذ من هذه العلامات ما يلي:

1- نزول الدم

عند دخول الرحم في وضعية الاستعداد للولادة يتم الإعلان عن ذلك من خلال نزول بعض الدم في المخاض، والإفرازات الخارجة من المهبل.

2- الانقباضات

في حالة الطلق تكون الانقباضات التي يتعرض لها الرحم منتظمة وتشعر المرأة بها من الخلف إلى الأمام بشكل تدريجي، وهذه الانقباضات تبدأ بآلام ضعيفة ومن ثمَ تزداد قوتها شيئًا فشيء.

يوجد انقباضات أخرى تحدث في فترة الحمل، وتسمى بانقباضات براكستون هيكس، ويتم التميز بين هذه الانقباضات وانقباضات الطلق بأن انقباضات براكستون تنتهي بممارسة المشي، أما الطلق الحقيقي يزداد بالمشي.

3- نزول الماء

هي واحدة من أهم العلامات التي تنذر بالطلق، حيث إن الماء هو السائل الأمينوسي الذي يحيط بالجنين، ويتم خروجه من المهبل.

اقرأ أيضًا: علامات قرب الولادة في الشهر التاسع

حركة الجنين في الثلث الأخير من الحمل

في سياق الإجابة عن سؤال كيف تكون حركة الجنين قبل الولادة بساعات، سنوضح الحركات التي يمر بها الجنين في الشهور الأخيرة من الحمل والتي تشتمل على الآتي:

1- حركة الجنين في الشهر السابع

يكون الرحم في هذه الفترة من الحمل مازال يتواجد فيه مساحة لحركة الجنين، كما أن هذا الشهر من الشهور التي يزداد فيها حجم الجنين وتزداد قوته وصلابته مما يزيد من قوة ركلاته وحركات المزعجة وبالأخص في فترة النوم.

2- حركة الجنين في الشهر الثامن

يقل الرحم مساحةً كلما اقترب موعد الولادة، وبالتالي يكون في الشهر الثامن مساحته ضيقة للغاية، مما يحد من استطاعة الجنين على الدوران بسهولة، ولكن لن يتوقف عن الركل والحركات القوية وبالأخص من مرفقيه وركبتيه.

في هذا الشهر يغير الجنين وضعه عندما تقومي أنتِ بتغير وضعك ولذلك عندما تشعرين بحركة قوية من الجنين عليك بتغيير الوضع الذي تكوني عليه ففي حالة وقوفك عليك أن تنامي، وعند جلوسك همِ بالوقوف وهكذا.

3- حركة الجنين في الشهر التاسع

في أخر شهور الحمل تلاحظي أن حركة الجنين قلت للغاية ولم تعد قوية كما كنتي تشعرين بها في السابق ويرجع السبب في ذلك إلى أن الرحم أصبح مساحته ضيقة للغاية فلم يستطع الجنين الحركة بسهولة داخله.

لكن بكل تأكيد من الهام أن تشعري بحركة الطفل في هذه الفترة حتى وإن كانت بسيطة فيجب عليك ملاحظة حركته كل ساعتين، وفي غياب الحركة تمامًا أو حدوثها بشكل قليل يكاد يندر عليك الذهاب إلى الطبيب على الفور وذلك للاطمئنان على صحة الجنين، والتأكد من سلامته.

اقرأ أيضًا: ماذا أفعل بعد نزول السدادة المخاطية

وضعية الجنين في الشهر الأخير من الحمل

في الفترة الأخيرة من الحمل يكون وضع الجنين متعدد، فيكون في أحد الصور الآتية:

1- الوضع الرأسي الجنين

هو الوضع الرأسي الذي يكون فيه اتجاه رأس الجنين إلى الجهة السفلى من الرحم، والذي يواجه بطن الأم، ويطلق على هذا الوضع اسم “الوضع الأمامي للجنين” وتكون هذه الوضعية هي الوضعية التي يتواجد عليها معظم الأجنة.

في حالة أن تكون وضعية الجنين مختلفة عن هذه الوضعية قبل الولادة يقوم الطبيب بتغيرها إلى “الوضع الأمامي للجنين” لكي يكون الجنين مستعد للخروج من الرحم، كما أن هذه الوضعية تعتبر من أهم الوضعيات التي تساهم في الحفاظ على صحة الام وعدم تعرضها لأي مشاكل صحية، أو أي مخاطر على الجنين.

2- الوضع العرضي للجنين

النسبة التي يتعرض لها الجنين لهذه الوضعية قليلة للغاية، وفي بعض الأوقات يقوم الجنين بتغير وضعه قبل الولادة، ولكن في حالة عدم تغييره لها، فعلى الطبيب أن يقوم بإجراء عملية الولادة القيصرية، حيث إن هذا هو الحل الوحيد لكي يتمكن من إخراج الجنين.

3- الوضعية الخلفية للجنين

تعتبر الوضعية الخلفية واحدة من أكثر الوضعيات التي تقلق الطبيب والام، حيث إن في هذه الحالة يكون الجنين رأسه إلى أسفل كما في الحالة الطبيعية، ولكن يكون وجه الجنين مقابل لظهر الأم، مما يتسبب لها بالعديد من الآلام طوال الشهور الأخيرة من الحمل، كما أن يتسبب في حدوث بعض المشكلات أثناء عملية الولادة.

هذه الوضعية تتسبب في شعور الحامل بالإزعاج حيث إنها تعرضها إلى الجلوس لفترات طويلة بالإضافة إلى أنه لا تتمكن من الحركة بالشكل الطبيعي، وتنام بشكل كبير طوال فترة الحمل الأخيرة، وبالتالي يصعب تغير وضعية المولود ونزول رأسه إلى أسفل الحوض، مما يسبب الولادة المتعسرة والمستغرقة الوقت الكثير.

4- وضع الجنين المقعدي

تتعدد أوضاع مقعدة الجنين حيث تكون في هذه الوضعية مقعدة الجنين مصوبة في اتجاه الحوض ورأسه تكون لأعلى، وأوضاع مقعدة الجني كالآتي:

  • تكون الساقين متجهة إلى أسفل المقعدة، ويتم نزول بالشكل الطبيعي للولادة ولكن من خلال أحد قدميه وليس رأسه.
  • تكون مقعدة الطفل متجهة إلى الأسفل وساقيه متجهة للأعلى بالشكل المواجه لجسمه.
  • المقعدة متجهة إلى أسفل الحوض، وساقيه معقودتين.

يرجع السبب في هذه الوضعية هي قلة السائل الأمينوسي في الرحم، أو عندما تكون الأم حامل في توائم.

قلة السائل الأمينوسي

السائل الأمينوسي هو الماء الذي يحيط بالجنين، وترجع قلة السائل الأمينوسي في الرحم إلى عدة عوامل ومن ضمن هذه العوامل ما يلي:

  • إصابة الأم بمرض السكري والذي تكون الإصابة به من قبل الحمل، وليس سكر الحمل.
  • حدوث تمزق في الكيس الأمينوسي مما يسبب إلى خروج الماء إلى خارج الرحم.
  • إصابة المرأة الحامل بارتفاع ضغط الدم.
  • وجود عيوب خلقية في الكلى أو المسالك البولية.
  • تعرض الجنين إلى خلل وراثي.
  • تناول الأم بعض الأدوية والتي منها مضادات الالتهاب وغيرها.

اقرأ أيضًا: كيف أعرف أني حامل عن طريق البطن

متى يستعد الجنين للولادة

كيف تكون حركة الجنين قبل الولادة بساعات؟ ومتى يستعد الجنين للولادة؟ وهل تتغير وضعية الجنين؟ من الأسئلة الشائعة التي تدور في أذهان الأمهات.

أجبنا عن السؤال الأول في بداية الموضوع، وسنتناول عرض إجابة السؤال الثاني في التالي، حيث تقوم الأم بالذهاب إلى الطبيب بشكل متكرر في الفترة الأخيرة من الحمل لمتابعة وضعية الجنين بشكل مستمر.

يجد الطبيب أن الجنين يتخذ الوضعية الصحيحة والمناسبة للولادة، في الفترة التي تتراوح ما بين الأسبوع الثاني والثلاثين إلى الأسبوع السادس والثلاثين، حيث من هذه الوضعية يقوم الطبيب بتحديد طريقة الولادة إما أن تكون ولادة طبيعية أو ولادة قيصرية.

تشعر المرأة بثقل في منطقة الحوض عندما ينزل الجنين برأسه إلى أسفل، ولكن عليها بالتأكد من ذلك من خلال زيارتها إلى الطبيب وإجراء فحص السونار، حيث إنه يظهر وضعية الجنين بوضوح.

أما إجابة السؤال الثالث فتكمن في أن حركة الجنين من الوارد أن تتغير حتى لحظة الولادة، ويوجد بعض الطرق الطبيعية التي من الممكن أن تتبعها الأم لتحويل وضع الجنين إلى الوضع الصحيح.

من ضمن هذه الطرق ممارسة التمارين الرياضية الصحيحة، كما أن من الممكن أن يقوم الطبيب بالضغط على الرحم ليغير الوضعيات الخاطئة، وفي حالة صعوبة فعل ذلك تكون الولادة القيصرية هي الحل المناسب.

كيف تكون حركة الجنين قبل الولادة بساعات؟ واحد من أهم الأسئلة التي تطمئن المرأة على صحة جنينها، ولذا عليها التعرف على حركة الجنين طوال الشهور الأخيرة من الحمل وبالأخص الشهر التاسع.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.