تخصصات الجامعة الأمريكية في مصر

تخصصات الجامعة الأمريكية في مصر متعددة ومتباينة، كما أنها لها الكثير من فرص العمل بعد التخرج، لقد قام مجموعة من الأشخاص غير العرب ببناء هذه الجامعة، من أجل زيادة المجالات التي يمكن دراستها في مصر مع توافر الطرق الحديثة في تحصيل المعلومات، ولا شك أن كل طالب في المجتمع المصري يتمنى الالتحاق بهذه الهيئة الدراسية المتطورة، والآن لنتعرف على تخصصات الجامعة الأمريكية في مصر من خلال موقع زيادة.

تخصصات الجامعة الأمريكية في مصر

توجد الكثير من الأقسام التي يمكن التخصص بها في هذه الهيئة وكل قسم يكون تابع لكلية معينة، وسوف نناقش كلًا من الكليات على حدى ونتحدث عن الأقسام الموجودة بها في السطور التالية:

1ـ كلية الآداب

إن هذه الكلية تخرج أشخاص قادرين على كتابة المحتوى، ولهم نظرة واسعة في الفلسفة، ويوجد بها العديد من الأقسام التي تتمثل في الآتي:

أولا: قسم التربية الابتدائية

إن هذا القسم يهتم بتعليم الفرد كيفية توفير الطرق التي تساعد الطفل على التعلم بطرق تتميز بالإبداعية وتعمل على زيادة قدرته على إعمال العقل، والقدرة على التحليل، كما أنه يعلم الطالب الطرق الصحيحة لإيصال البيانات إلى الأطفال حيث أن الأطفال تختلف في طرق تلقيها للمعلومات.

فالبعض يحتاج أن يرى المعلومة مكتوبة حتى يتم تحصيلها بصورة جيدة، والبعض الآخر يحتاج أن يسمعها، والبعض الآخر يحتاج ان يرى فيديو تصويري عنها لكي يستطيع استيعابها، كما تهتم بتعليم الطالب الإجراءات التي يجب عليه الاهتمام بها للعناية بصغار السن من الناحية الصحية.

كما توفر بعض الدورات التدريبية في المواد التي سوف يقوم الطالب المعلم بتدريسها للطفل، كما أنها تعلمه الطرق المختلفة لشرح المادة، فيمكن ان يتم إيصالها إلى الأطفال بطريقة المناقشة من خلال طرح الأسئلة والحصول على الإجابات من الأطفال وفي النهاية يتم توضيح الإجابة الصحيحة.

كما يجب أن يتلقى الطالب الطرق الصحيحة لوضع خطة لإيصال المادة إلى الطفل، كما يجب أن يعرف جيدًا كيف سيكتشف نقاط القوة ونقاط الضعف التي كانت لديه طوال مدة شرح المادة، كما يتلقى الطالب في هذا القسم القدرة على استخدام الطرق المختلفة لإيصال البيانات إلى الأطفال التي يمكن ان تتمثل في بعض الألعاب أو بعض الصور.

اقرأ أيضًا: أفضل جامعة لدراسة إدارة الأعمال في مصر

ثانيًا: قسم تعليم اللغة الإنجليزية

يعد هذا القسم من تخصصات الجامعة الأمريكية في مصر، حيث يتمكن الطالب من اللغة الأجنبية، بلهجاتها المختلفة، فالطريقة التي يتحدث بها الشعب البريطاني مختلفة عن الطريقة التي يتحدث بها الشعب الأمريكي، كما يتعلم الطالب الوسائل الحديثة في تعليم اللغة الإنجليزية.

حيث نجد أن بعض هذه الطرق تتمثل في المناقشات بين مجموعة من الافراد باللغة الإنجليزية مع التعديل على الكلمات من قبل المعلم، أو تكليف الطلاب بسماع أحد الأفلام الأجنبية وكتابة الدروس المستفادة باستخدام بعض الجمل الإنكليزية.

كذلك يتعلم الطالب في هذا التخصص القدرة على استخدام الانترنت في مساعدة الأطفال وهذا من خلال أن يدل كل فرد على بعض الدورات المسلية التي تعزز من مناطق الضعف الموجودة لديه في اللغة، كما يمكن إرشاد الطلاب إلى بعض البرامج التي يمكن تنزيلها على الهاتف المحمول، والتي تزيد من إتقان اللغة.

ثالثًا: قسم التأهيل التربوي – تعليم العلوم

يعد هذا القسم من أجل تخصصات الجامعة الأمريكية في مصر، ويتمثل في تعليم الطالب بعض الدورات التدريبية في مجالات الكيمياء والفيزياء وكذلك علم دراسة الكائنات الحية، ومن ضمن هذه الدورات دراسة الكيمياء النووية، أو الكيمياء الحيوية، والفيزياء القديمة والفيزياء الحديثة.

كذلك يتعلم الطالب الطريقة المثلى لإيصال النظريات الصعبة على عقل الدارس، فمثلًا قاعدة النسبية لا يمكن للطفل أن يستوعبها بسهولة، لذلك يمكن هنا أن نبدأ بقصة قصيرة وبسيطة مثلًا لقد ذهب إحدى الأطفال إلى رحلة في الفضاء وكانت سرعة الصاروخ كبيرة جدًا.

كما ظل في هذه الرحلة لمدة عام وعندما عاد إلى بلاده وجد أنه مر على الناس في كوكب الأرض خمسون عامًا، فنجد أن بعض النظريات يجب أن تشرح بقصة، والبعض الآخر يمكن البدء في التحدث عنها من خلال تطبيق خاص بهذه النظرية يمكنه جذب عقول الصغار، أو يمكن البدء بقول بعض المعلومات عن العالم الذي قام بوضع النظرية.

كل هذه المعلومات لا يمكن للمعلم أن يعرفها من تلقاء نفسه، بل نجد أنه يتعلمها في القسم الذي درس به في الجامعة، كما يتعلم القدرة على السيطرة على السلوك العنيف أو العدواني للدارسين، وكذلك التعامل مع الطالب الخجول، أو الطالب الذي لديه قدرة بسيطة على استيعاب المعلومات.

2ـ كلية الهندسة

تتمثل الكثير من تخصصات الجامعة الأمريكية في مصر في كلية الهندسة، ومن ضمن تخصصات هذه الكلية:

أولًا: هندسة أنظمة الحاسوب

يعد الدارسين في هذا القسم من أكثر الأسباب المطلوبة للعمل في أكبر الشركات في عصرنا هذا، فنجد أن الأوائل على هذا القسم يسافرون على الخارج للعمل بإحدى شركات التكنولوجيا أو البرمجة، حيث يتعلم الطالب في هذا القسم القدرة على إنشاء التطبيقات الجديدة.

كذلك يتعلم القدرة على صناعة شخصيات الكرتون وتعلم تصميمات الجرافيك، والكثير من الدورات المطلوبة بشدة في سوق العمل، لذلك يعد هذا القسم من أفضل تخصصات الجامعة الأمريكية في مصر، كما يكتسب الدارس بهذا القسم العديد من القدرات والمهارات التي تتمثل في الآتي:

  • كيفية إقناع العملاء بالبرنامج المعد من قبل المبرمج.
  • الطريقة المثلى للتخطيط والتنفيذ والتجريب للبرنامج.
  • القدرة على وضع الأهداف مع الالتزام بالأوقات المحددة للقيام بالأعمال المختلفة لإنشاء البرنامج.
  • معرفة ما يحتاجه كافة فئات المجتمع لتسهيل حياتهم، فعلى سبيل المثال عندما انتشرت فكرة الاهتمام بالغذاء الصحي على مواقع التواصل الاجتماعي، بدأ المبرمجون فورًا في إعداد تطبيقات تتابع الحالة الصحية للفرد مع وضع أفضل الخطط لروتين صحي.
  • يتعلم الفرد القدرة على التركيز لفترة طويلة من الزمن، والقدرة العالية على تنظيم الوقت.
  • القدرة على التقويم والتطوير المستمر للبرامج التي تم إعدادها.
  • الاتسام بالتعاون لأن العمل في شركات البرمجة والتكنولوجيا يحتاج على التعاون بين الأفراد.

ثانيًا: قسم هندسة المعدات الطبية

في إطار التعرف على تخصصات الجامعة الأمريكية في مصر، يجب الاهتمام بالتعرف على هذا القسم لما له من أهمية كبيرة في حياتنا، إن الدارسين في هذا القسم يتعرفوا على النظريات الخاصة بالكثير من العلوم، فهذا القسم يختص بكيفية صنع الأجهزة والآلات التي تستخدم في العلاج والكشف عن الأمراض المختلفة وتطوير هذه الأجهزة.

لذلك على الدارس بهذا القسم أن يكون لديه فكرة عن بعض المناهج البيولوجية، كما يجب أن يتعرف على بعض النظريات الخاصة بالفيزياء، والكيمياء، لكي يتمكن من دج هذه المعلومات لإنشاء الآلات الطبية، كما أنه يجب أن يكون على علم ببعض الأمراض التي تحتاج على الأجهزة في علاجها مثل السرطانات.

فالدارس في هذا القسم يتعلم بطريقة إبداعية ومتطورة جدًا وهي طريقة الخلط بين العلوم المختلفة، التي تود الوزارة إدراجها في المناهج الجديدة للطلاب، فهذه التقنية تزيد من الاستفادة من العلوم المختلفة والقدرة على تطبيقها بشكل عملي، والقدرة على استخدام التحليل المنطقي في أخذ القرارات.

ثالثًا: الطاقة الكهربية والطاقة المتجددة

يعد هذا التخصص من أهم تخصصات الجامعة الأمريكية في مصر، ففي هذا العصر قلت نسبة البترول بصورة كبيرة جدًا، نظرًا لكثرة استهلاك الإنسان، كما أن تكوين النفط في باطن الأرض أمر يحتاج إلى ملايين السنين.

حيث أنه يتم من خلال تعرض الكائنات الحية المحللة إلى كمية كبيرة من الضغط والحرارة الناتجة عن تراكم الطبقات الصخرية فوق بعضها وتحول الصخور النارية إلى صخور رسوبية، لذلك شاع في العالم فكرة استغلال أنواع أخرى من الطاقة غير البترول لتوفير الكهرباء.

من ضمن هذه الطرق هي توليد الطاقة من المصادر المتجددة والمصادر الدائمة، وهذا ما يتعلمه الدارسين في هذا القسم، حيث يدرسون المجالات التي يمكن من خلالها استغلال الطاقة الضوئية، التي يمكن تحويلها إلى طاقة تتسبب في زيادة السخونة من خلال السخان الشمسي.

كما يمكن تحويلها إلى طاقة كهربية من خلال الخلايا الشمسية، كما يدرسون كيفية إنتاج الطاقة من الطرق التي تتجدد على فترات محددة من الزمن، كحركة المياه، وحركة جزيئات الهواء، فيمكن استغلال كلًا منهما في توليد الكهرباء.

هذا المجال له الكثير من الوظائف المتوفرة، ولكن يجب ذكر أن هذا المجال يحتاج أن يطور الشخص معلوماته بصورة مستمرة، كما عليه أن يواكب جميع الاكتشافات والاختراعات الحديثة.

اقرأ أيضًا: جامعة الشرق الأوسط الأمريكية

3ـ كلية العلوم

إن هذه الكلية تحتوي على أكثر تخصصات الجامعة الأمريكية في مصر متعة، فلا شك أن لكل مادة من المواد العلمية الكثير من الفروع والأقسام، فنجد أن كلية العلوم يتم بها دراسة كل هذه الأقسام بشيء من التفصيل، وتتمثل تخصصات كلية العلوم في الآتي:

أولًا: تخصص الكيمياء

إن هذه التخصص له الكثير من الفروع وكل فرع يتم فيه تعلم الكثير من المهارات المتطورة، فنجد أن فرع الكيمياء الفيزيائية يصف الكثير من نظريات الفيزياء ولكن بجانب كيميائي، فمثلًا صناعة المحرك الموجود في السيارة يعتمد على الكثير من نظريات الفيزياء.

لكن ما يحدث داخل المحرك هو عبارة عن كيمياء، حيث يتم توضيح تحول الطاقة الكيميائية في الوقود إلى حرارة وحركة من خلال عملية الأكسدة، كما يتعلم الطالب كيف يدمج بين علم الكيمياء والأحياء، وذلك في علم الكيمياء الحيوية.

فمثلًا نجد أن الطاقة التي يولدها الجسم هو عبارة عن جزء يهتم به علم الأحياء، لكن السبب وراء تكوين الطاقة هو أمر يكشفه لنا علم الكيمياء، فنجد أن هناك عملية أكسدة تتم في وحدات بناء الجسم من خلال التفاعل بين الأكسجين والغذاء، فتنتج الطاقة والحرارة.

بذلك نجد أن الطالب في هذا التخصص يتعلم عن كل العلوم، حتى الصناعة واستخدامات الصخور المختلفة وكيفية صناعة السيراميك، لأن الكيمياء حقًا هي أساس كل العلوم، كما أنه يستكشف أكثر عن طرق استخدام الأدوات في المعمل وطرق أداء التجارب، ويمكن لخريج هذا التخصص أن يعمل كمعلم، أو يعمل في إحدى المعامل.

ثانيًا: تخصص الفيزياء

إن هذا التخصص من أكثر تخصصات الجامعة الأمريكية في مصر أصالة، يهتم بدراسة الأساسيات التي على أساسها تم بناء العالم الحديث، فنجد أن نظرية النسبية كانت السبب في إطلاق الصواريخ إلى الفضاء، وإرسال الأقمار الصناعية في طبقة الاكسوسفير.

كذلك الأساس لإرسال الإشارات وطرق التواصل بين الناس في مختلف أنحاء العالم، فنجد أن عملية إشعاع الإشارات من المحطات اللاسلكية إلى الأجهزة السمعية والبصرية المختلفة تتم من خلال انعكاس الأشعة على طبقة الأيونوسفير، وتمت الحسابات الخاصة بهذه الصناعات باستخدام قوانين النسبية.

بذلك يتعلم الشخص في هذا المجال أساسيات البدء في الصناعات الحديثة، ويعرف الأسباب الكامنة وراء كيفية اختراع الكثير من الأجهزة، ويمكن للدارس في هذا المجال أن يعمل في مجال التعليم، أو يمكنه إكمال دراسته في إحدى فروع الفيزياء والعمل بها.

ثالثًا: تخصص علوم الرياضيات

إن الرياضيات هي حجر الأساس لأغلب تخصصات الجامعة الأمريكية في مصر، فلا يمكن التغلغل في علم الكيمياء والفيزياء بدون معرفة جيدة بعلم التفاضل والتكامل، كما لا يمكن دراسة المواد التجارية الخاصة بإدارة الحسابات من دون معرفة الطرق الرياضية المتباينة من أجل ذلك.

بذلك فإن الطالب الدراس لهذا القسم يتعرف على مختلف فروع الرياضيات التي يمكنها أن يستفيد منها كثيرًا إذا قرر إكمال الدراسة في مجال آخر، ويمكن للشخص الدارس لهذا القسم العمل كمعلم أو في البحوث.

4ـ كلية الصيدلة

يعد هذا التخصص من أفضل تخصصات الجامعة الأمريكية في مصر، حيث أن الطب وصناعة العقاقير من أهم الأمور التي تهتم بها البلاد المختلفة، ويتعلم الطالب في هذا التخصص الأهمية الخاصة بكافة المواد الطبيعية من حيث النباتات والأعشاب وأهمية العناصر المختلفة للجسم ومكان تواجد هذه العناصر في الطبيعة.

كما يتعلم الطالب كيفية عمل خليط من مجموعة من المركبات المفيدة للتخلص من مرض ما مع التأكد من عدم تأثير إحدى المواد على الأخرى وإبطال مفعولها، وكذلك يتعلم الكيفية الصحيحة للتسويق للمنتجات، وكيفية إرشاد المريض إلى العلاج المناسب له.

فالشخص الدارس لهذا التخصص قادر على إصدار العلاجات المناسبة على المريض بمجرد معرفة نوع المرض، ويمكن للشخص الدارس لهذا القسم العمل في مجالات بيع الأدوية، أو العمل في شركات تصنيع الأدوية، وكذلك مراكز تطوير العلاجات.

اقرأ أيضًا: ترتيب كليات الهندسة الحكومية في مصر

4ـ كلية إدارة الأعمال

إن هذه الكلية هي أعظم تخصصات الجامعة الأمريكية في مصر التي يعتمد عليها بناء الاقتصاد في المجتمع، كما أنها تتيح الفرص من أجل تطبيق نظرية الاكتفاء الذاتي في البلاد، فكلما كثرت المشروعات التي يتوفر المنتجات المختلفة، كلما قلت الحاجة للاستيراد من الخارج.

بالتالي سيكون اقتصاد البلاد غير متأثر على الإطلاق بالدول الأخرى، يجب القول إن الرائد لعمل معين هو قائد يجب أن تتميز فيه الكثير من الخصال المهمة التي تعمل على تطوير سلوكه حتى يكون العمل على درجة عالية من الترتيب والتنظيم، ومن ضمن السلوكيات التي تتوافر في رائد الأعمال والتي يتعلمها الطالب في هذا التخصص:

  • القدرة على استغلال وسائل التواصل الاجتماعي في التسويق للمنتجات.
  • يجب أن يكون على درجة عالية من التخطيط والالتزام بالمواعيد.
  • يلزم أن يتوافر في المدير القدرة على التحليل المنطقي فلا يتم أخذ القرارات باندفاع بل يجب أن يكون على درجة عالية من الدقة.
  • تمييز الفرص الملائمة والعمل على استغلالها.
  • القدرة على التحفيز، يجب على المدير أن يشعر الموظفين بمسؤولياتهم تجاه العمل، كما عليه أن يراعي ظروف الآخرين، وأن يشجع الشخص المجتهد ويقدر الاجتهاد بشكل عام.
  • الابتعاد عن الغضب عند وجود بعض المشاكل، بل الهدوء والمحاولة لتلافي الخسائر.
  • معرفة الطرق التي يمكن بها جذب العملاء إلى المنتج.
  • عليه أن يكون على علم بالعوامل التي تفتقر إليها الشركات المصنعة لنفس المنتج الذي يصنعه، كما يجب أن يعرف شكاوى العملاء من المنتج الخاص به أو المنتجات الخاصة بالشركات الأخرى للعمل على تلافيها.

في بعض الأحيان تكون كثرة التخصصات التي يمكن أن يلتحق بها الطالب بمثابة عامل مشتت له، لذلك على الشخص أن يكون على دراية كاملة بميوله وشغفه.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.