علامات الشفاء من النخالة الوردية

علامات الشفاء من النخالة الوردية يسهل التعرف عليها هذا بسبب أن النخالة الوردية لا تأخذ وقتًا كبيرًا في الشفاء، بالإضافة إلى أن اعراضها تعد واضحة وبارزة بشكل كبير، فالعديد من الأشخاص معتادون على الإصابة بالنخالة الوردية وتركها لتأخذ وقتها في الشفاء ومن خلال موقع زيادة سوف يتم التعرف على علامات الشفاء منها.

علامات الشفاء من النخالة الوردية

تختلف علامات الشفاء من النخالة الوردية؛ وفقًا للأعراض الظاهرة على المريض.

  • إذا كان المريض يعاني من طفح جلدي، يبدأ في الشفاء إلى أن يختفي.
  • علامات الجفاف التي تظهر على الجلد تدريجيا لعودة الجلد لحالته الطبيعية رطبًا ولا يوجد به اي جفاف
  • تبدأ الحكة في الاختفاء من مناطق مختلفة في الجسم تدريجيا في البداية ثم بعد ذلك ستقل الحكة عن النسب العالية التي كانت بها في البداية إلى أن يذهب الشعور بالحكة تمامًا.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع النخالة الوردية

طرق العلاج من النخالة الورد

تتعدد طرق العلاج من النخالة الوردية حيث إنه في أغلب الاوقات لا تحتاج النخالة الوردية إلى طرق لعلاجها فهي تزول بمرور الوقت بدون أي تدخلات طبية لكن في بعض الحالات التي تستمر بها النخالة الوردية يكون العلاج كالتالي:

أولا: العلاج بالأدوية

إذا لم يتم التعافي من النخالة الوردية خلال بعض الوقت مثل ما يحدث مع العديد من الأشخاص واستمرت الأعراض في التزايد يجب أن يتم استشارة الطبيب فورًا وفي هذه الحالة سوف يقوم الطبيب بوصف دواء لك.

1- مرطبات البشرة

يعد الاستخدام الاول للمرطبات هو انها تعمل على تقليل الحكة والتخفيف منها بالإضافة إلى أنها تلطف الجلد وتحافظ على دوام الرطوبة به كي لا يصاب بالنخيل الوردية فهي تقي من الإصابة بها بشكل كبير.

لكن يجب الحذر عند استخدام المرطبات واستشارة الطبيب ويجب ان تستخدم المرطبات الطبية فقط ليس اي مرطبات تتواجد في السوق.

2- الستيرويدات القشرية الموضعية

حيث إنها تعمل على تخفيف الالتهابات المحدثة في الجلد والاحمرار الظاهر به بالإضافة إلا أنها تقلل من الشعور بالحكة ويتم وضعها من مره إلى ثلاث مرات كل يوم في أماكن الإصابة لكن هذا يتم بعد استشارة الطبيب.

3- مضادات الهيستامين

العامل الأول لاستخدام هذه المضادات هو أنها تعد مضادات مسكنه للألم مثل الهيدروكسيزين، ويتم كتابه هذه المضادات للحالات التي تعاني من صعوبة في النوم بسبب الشعور بالحكة فهذه المضادات معروفة بقدرتها على جعل المريض يستغرق في النوم لكن يجب الحذر من استخدامها وأن يتم استخدامها بعد استشارة الطبيب.

ثانيًا: العلاج بالضوء

قد يعد هذا غريبًا للبعض لكن العلاج بالضوء يساهم بشكل كبير في إتمام الشفاء من النخالة الوردية حيث يتعرض الجسم للضوء الطبيعي أو الضوء الاصطناعي وتبدأ الأعراض التي تتعلق بالنخالة الوردية في الاختفاء، وفي بعض الحالات يسبب لهم العلاج بقع على الجلد وتسمى بفرط التصبغ التالي للالتهاب.

اقرأ أيضًا: ظهور بقع حمراء على الرقبة مع حكة

أسباب الإصابة بالنخالة الوردية

لم يتم معرفة السبب الحقيقي وراء الإصابة بالنخيل الوردية هذا بسبب أنها لا تأتي في أوقات محددة لكن يجب العلم أن بعض الأطباء المتخصصين في الجلدية قاموا بعمل أبحاث لمعرفة السبب وراء النخالة الوردية ووجدوا أنها من الممكن أن تأتي للفرد بسبب عدوى فيروسية، مثل: الهربس البشري الذي يؤدي إلى الطفح الجلدي.

فأحيانًا بعد أن يصاب بعض الأشخاص بالهربس تظهر لديهم أعراض النخالة الوردية.

أعراض الإصابة بالنخالة الوردية

  • أن يشعر المريض بتوعك وإعياء وهذا يكون قبل أن يظهر لديه طفح جلدي لمدة 24 ساعة.
  • أعراض الأنفلونزا أو على الأخص أعراض تتشابه مع أعراض الأنفلونزا قد يشعر بالتهاب الحرق او ان يتم حدوث تورم في الغدد اللمفاوية في الرقبة لديه.
  • أن يبدأ الجلد في ظهور الرقعة عليه وتسمى برقعه هيرالد وتتسم هذه البقعة التي تظهر على الجلد باحمرار وأنها سوف تؤدي فيما بعد لتقشر الجلد وتتراوح من 2 سم الى 10 سم على الجلد.
  • ممكن أيضًا أن تظهر هذه البقعة أو البقع الحمراء في أماكن مختلفة في الجسم مثل البطن أو الظهر وفي بعض الحالات تظهر هذه الرقعة في أماكن مختلفة مثل تحت الابط واماكن اخرى.
  • أن يعاني المريض من أرق في النوم والتراب النوم وعدم انتظام الساعات البيولوجية لديه.
  • أحد أعراض الإصابة بالنخالة الوردية هو فقدان الشهية عن الطعام تمامًا والشعور بالغثيان من أقل الروائح مع زيادة الرغبة في التقيؤ.
  • أن يعاني المريض من صداع الرأس باستمرار بدون وجود سبب معلوم.
  • آلام في المفاصل والعضلات وهي ما تسمى بـ الآلام المفصلية.
  • ارتفاع كبير بدرجة حرارة الجسم يتخطى الـ 38 درجة.

اقرأ أيضًا: بقع حمراء على الجلد تظهر وتختفي

حالات النخالة الوردية تستدعي زيارة الطبيب

متعرف عليه أن مرض النخالة الوردية ليس بالمرض الخطير حيث يصنف من الأمراض الجلدية ولا يأخذ وقت كثير لكي تظهر علامات الشفاء من النخالة الوردية.

في بعض الأحيان قد تتفاقم الأعراض وحينها يجب ان يتم زيارة الطبيب فورًا كما يلي:

  • أن تستمر الأعراض لمدة طويلة لدى المريض دون أن تعالج تلقائيا فيمكن أن تصل المدة إلى خمسة أشهر أو أكثر.
  • حدوث نزيف في الحطاطات الجلدية أو أن تمتلئ هذه الحطاطات بالإفرازات والمواد السائلة.
  • أن يبدأ الطفح الجلدي في الانتشار في مناطق مختلفة من جسم الإنسان بسرعة أكبر من السابق.
  • يبدأ الطفح الجلدي في الظهور على كامل الذراعين والرجلين.

ظهور علامات الإصابة بالطفح الجلدي هي أكثر ما يُعد شائعًا لمعرفة أنه تم الإصابة، لكن في كل الأحوال إذا أردت أن تستخدم دواء للعلاج منها يجب استشارة الطبيب أولًا.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.