الفرق بين الخيوط اللي تذوب واللي تطيح

الفرق بين الخيوط اللي تذوب واللي تطيح من الأشياء التي يتساءل عنها الأمهات المقبلات على الولادة، ولكل نوع من أنواع الخيوط طريقة لإزالتها من الجرح، كما يؤثر اللون الخاص بالخيط على الاختيار أثناء خياطة الجروح، وتوجد العديد من العلامات التي تدل على التئام الجروح للتمكن من الذهاب للطبيب لإزالة الخيوط، يتضح ذلك من خلال موقع زيادة.

الفرق بين الخيوط اللي تذوب واللي تطيح

يوجد فرق كبير بين أنواع الخيوط التي تستخدم في الولادة، ولمعرفة الفرق بين الخيوط اللي تذوب واللي تطيح علينا تعريف كل منهما، والجدير بالذكر أن الخيوط التي تذوب هي الخيوط الأكثر شيوعًا واستخدامًا؛ فهي تذوب بسرعة شديدة ولا تحتاج إلى أي مجهود ولا تتسبب في الشعور بألم.

شكل الخيوط التي تذوب عندما تنزل وتطيح متكونة من دم مختلط بإفرازات بيضاء، حيث يمكن أن نراها بشكل واضح جدًا، ويمكن أن تتغير ألوان الخيط أثناء الذوبان إلى اللون للأزرق، أو الأسود، أو الأخضر، أو الأرجواني.

النوع الثاني هو النوع غير القابل للامتصاص أو الذوبان، حيث يلزم بعد التئام الجرح الذهاب إلى الطبيب لفك الغرز، فلا يمكن أن تُزال بأي طريقة غير ذلك،

تتكون من مركبات لا تستطيع الذوبان في أنسجة الجسم، وربما تنزل من الجرح بعد الالتئام مباشرةً مقارنةً بالنوع الأول.

يتم شفاء الجرح بعد فترة من الزمن يمكن أن تتعدى 3 أسابيع إلى شهر، كما يمكن أن تصل كحد أقصى إلى أربعون يومًا، وفي حالة زيادة المدة عن 40 يومًا يجب التوجه إلى الطبيب لمعرفة السبب وراء تأخر التئام الجرح.

اقرأ أيضًا: كيف أخلى خيوط الولادة تطيح بسرعة؟

أنواع خيوط الولادة

باستكمال التعرف على الفرق بين الخيوط اللي تذوب واللي تطيح يمكننا معرفة الأنواع التي يتم استخدامها كخيوط للجروح عند الولادة، ومن أهم تلك الأنواع ما يلي:

  • الغرز المضفرة، حيث يكون سمكه مثل الشريط تقريبًا.
  • الخيط الرقيق.
  • الخيط الأحادي.

مع اختلاف أنواع الخيوط المستخدمة في الولادة يتم استخدام نوع خاص منها لخياطة عنق الرحم وهو (الخيط المضفر السميك)، حيث في حالة استخدام ذلك النوع من الخيوط بشكل متكرر يتم تولد بكتيريا معينة في الرحم تعمل على تعطيل الميكروبيوم المهبلي وتحفز المخاض المبكر.

استخدام أنواع أخرى من الخيوط الرقيقة يكون الأفضل في حين أن تلك الخيوط السميكة تضاعف خطر الولادة المبكرة أو خطر فقدان الحمل.

أكثر من 80% من الجراحين يفضلون الخيط المضفر، نظرًا لأنه آمن وأكثر فعالية؛ حيث تكون خيوط الشعيرات الأحادية ناعمة؛ مما يدل على أنه من الصعب نمو البكتيريا عليها، وتصنع من نفس المادة المستخدمة في الأجهزة الرحمية، حيث يمكن وضعها بأمان في عنق الرحم لمدة من 3 – 5 سنوات.

اقرأ أيضًا: متى تسقط خيوط الولادة الداخلية

لون الخيوط المستخدمة في الولادة

من الفروق التي يمكننا التحدث عنها لمعرفة الفرق بين الخيوط اللي تذوب واللي تطيح هو اللون الخاص بكل خيط وما هي أهمية ذلك، حيث تتمثل ألوان الخيوط في اللونين الأزرق والأسود.

1- اللون الأزرق

من أنواع الخيوط الثقيلة والسميكة التي تأخذ الكثير من الوقت حتى تذوب ويتم امتصاصها في الجسم ويلتئم الجرح، وتختلف تلك المدة من امرأة إلى أخرى، وهي من الأنواع التي تُستخدم في الولادة القيصرية.

2- اللون الأسود

تلك الخيوط تكون أقل سمكًا من الخيوط الزرقاء، لذلك لا تأخذ كل الوقت التي تستهلكه الخيوط الزرقاء حتى تذوب ويلتئم الجرح، لذلك يفضلها معظم الأطباء.

اقرأ أيضًا: متى تذوب خيوط الولادة الطبيعية

علامات تفكك خيوط الولادة

في معظم الأحيان عند تفكك الخيوط بعد الولادة يتم التعرف على ذلك من خلال بعض العلامات الدالة، فيجب التوجه للطبيب في حال ظهور تلك العلامات للنظر في الغرز وحل الوضع، وتلك العلامات تتمثل في:

  • الشعور بالألم الشديد في المنطقة أسفل البطن والظهر.
  • ارتفاع حرارة الجسم بدرجة غير معتادة دون وجود أي مبرر لذلك.
  • التعرض للنزيف الشديد دون أي سبب.
  • عدم القدرة على التبرز مع الشعور بالحرقان عند التبول.
  • يخرج الصديد من الجرح مع سائل غير جيد أثناء نزول الخيط من مكانه.

يوجد العديد من التساؤلات حول الفرق بين الخيوط اللي تذوب واللي تطيح، حيث لكل منهم خصائص وطريقة إزالة خاصة، وتؤثر تلك الخيوط على الأم وعلى جرحها بعد الولادة.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.