حديث الرسول عن ليلة القدر

حديث الرسول عن ليلة القدر تعدد، ولكنه في نفس الوقت لم يخبر المسلمين بموعد ليلة القدر بالتحديد من شهر رمضان، نحن نعلم أنه يجتهد المسلمين في العشر الأواخر من  شهر رمضان، لأن فيهم ليلة القدر.

وهذه الليلة خير من ألف شهر، لأنها تحتوي على الخصائص، والفضائل المتعددة، والتي منها نزول القرآن الكريم في هذه الليلة، ويكتب في هذه الليلة العبد الشقي، والعبد السعيد، الأحياء، والأموات، والهالكون،  والناجون من العذاب، كما أن الملائكة تنزل في هذه الليلة، وجميع هذه الدلائل، والخصائص تدل على أهمية ليلة القدر.

حديث الرسول عن ليلة القدر

حديث الرسول عن ليلة القدر متنوع، فهناك أحاديث عن وقتها، وأحاديث أخرى عن فضلها، وهناك أحاديث عن علامة ليلة القدر، سوف نتناول هذه الأحاديث النبوية الشريفة بالتفصيل.

وندعوكم في هذا المقال لقراءة موضوع ما حكم من دخل عليه رمضان وعليه قضاء وتعريف الصوم وأهميته وشروطه : ما حكم من دخل عليه رمضان وعليه قضاء وتعريف الصوم وأهميته وشروطه

حديث الرسول عن وقت ليلة القدر

ذكر عن النبي عليه أفضل الصلاة، والسلام أحاديث نبوية تحدد وقت ليله القدر بشكل فعال، وفي هذه الأحاديث.

ذكر النبي عليه أفضل الصلاة، والسلام أن ليلة القدر تقع في العشر الأواخر من شهر رمضان، وطلب من المسلمين أن يتحروا هذه الليلة، حتى ينالوا عظيم ثوابها.

كما أن هناك  حديث الرسول عن ليلة القدر يوضح أن ليلة القدر ربما تكون في الخامسة، والعشرين أو السابعة، والعشرون، والتاسعة، والعشرون.

  • رُوي عن عائشة -رضي الله عنها- أنها قالت: (كانَ رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يُجَاوِرُ في العَشْرِ الأوَاخِرِ مِن رَمَضَانَ ويقولُ: تَحَرَّوْا لَيْلَةَ القَدْرِ في العَشْرِ الأوَاخِرِ مِن رَمَضَانَ)
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (التَمِسُوهَا في العَشْرِ الأوَاخِرِ مِن رَمَضَانَ لَيْلَةَ القَدْرِ، في تَاسِعَةٍ تَبْقَى، في سَابِعَةٍ تَبْقَى، في خَامِسَةٍ تَبْقَى).
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (هي في العَشْرِ الأواخِرِ، هي في تِسْعٍ يَمْضِينَ، أوْ في سَبْعٍ يَبْقَيْنَ يَعْنِي لَيْلَةَ القَدْرِ).

ومن هنا سنتعرف على حكم من أفطر في رمضان بدون عذر وما هي الأعذار في الإسلام بخصوص إفطار رمضان : حكم من أفطر في رمضان بدون عذر وما هي الأعذار في الإسلام بخصوص إفطار رمضان

حديث الرسول عن فضل ليلة القدر

  • أوضحت الأحاديث النبوية في فضل ليلة القدر إن هذه الليلة إذا قام العبد في هذه الليلة إيماناً، واحتساباً غفر الله له جميع الذنوب التي قام بها.
  • إن من يحضره شهر رمضان، وفيه ليلة القدر، لابد أن يغتنمها، ولا يحرم خيرها.
  • كما يذكر أن النبي عليه أفضل الصلاة، والسلام إذا وصل إلى العشر الأواخر من شهر رمضان، كان يسهر الليل هو وأهله بيته إيماناً، واحتساباً، حتى ينالوا ثواب ليلة القدر.
  • ذكر أن النبي عليه أفضل الصلاة، والسلام كان يعتكف العشرة أيام الأخيرة من شهر رمضان، حتى ينال عظيم ثواب ليلة القدر.

ومن هذه الأحاديث

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (مَن قامَ لَيْلَةَ القَدْرِ إيمانًا واحْتِسابًا غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ).
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إنَّ هذا الشَّهرَ قَد حضرَكُم وفيهِ ليلةٌ خيرٌ مِن ألفِ شَهْرٍ من حُرِمَها فقد حُرِمَ الخيرَ كُلَّهُ ولا يُحرَمُ خيرَها إلَّا محرومٌ).
  • روت السيدة عائشة -رضي الله عنها- عن النبي، فقالت: (كانَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ، إذَا دَخَلَ العَشْرُ، أَحْيَا اللَّيْلَ، وَأَيْقَظَ أَهْلَهُ، وَجَدَّ وَشَدَّ المِئْزَرَ).

ولمزيد من المعلومات حول موعد عرض واعادة برنامج عمرو خالد كأنك تراه رمضان2020 والقنوات الناقلة: موعد عرض واعادة برنامج عمرو خالد كأنك تراه رمضان 2024 والقنوات الناقلة

حديث الرسول في علامات ليلة القدر

ذكر حديث الرسول عن ليلة القدر تدل على العلامات التي توضح أن هذه الليلة هي ليلة القدر، ومن أهم هذه العلامات:

  • أن هذه الليلة تكون من الليالي الوسط ليس فيها الحرارة، ولا البارودة، كما أن الشمس في صباح هذا هذه الليلة تصبح ضعيفة حمراء.
  • كما أن من علاماتها أنها صافية، ويكون القمر في هذه الليلة ساطع، كما أن الشمس تخرج في صباح هذه الليلة مستوية، كأنها ليست بها أي نوع من الأشعة، مثل القمر في ليلة البدر.
  • تنزل الملائكة في هذه الليلة إلى الأرض، ويكون عددهم كبير جداً لا يعد، ولا يحصى.
  • تطلع الشمس صباح هذه الليلة ليس لها أي شعاع، حتى ترتفع.

 حديث الرسول عن ليلة القدر علامات ليلة القدر ما يلي

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إنَّ أمارة ليلةِ القدر أنها صافيةٌ بلجةٌ، كأن فيها قمرًا ساطعًا، ساكنة ضاحيةً لا بَرْدَ فيها ولا حَرَّ، ولا يحلُّ لكوكبٍ أن يُرمى به فيها حتى يصبِحَ، وإن أمارتَها أن الشمس صبيحتَها تخرج مستويةً ليس لها شعاعٌ، مثل القمَرِ البَدرِ، لا يحِلُّ للشيطانِ أن يخرُجَ معها يومئذٍ).
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: .(ليلةُ القدْرِ ليلةٌ سابعةٌ، أو تاسِعةٌ وعِشرِينَ، إنَّ الملائِكةَ تلْكَ الليلةَ في الأرْضِ أكثَرُ من عدَدِ الحَصَى).

ولا يفوتكم قراءة دعاء اليوم الثامن والعشرين من شهر رمضان وأهم الأعمال في أواخر رمضان: دعاء اليوم الثامن والعشرين من شهر رمضان وأهم الأعمال في أواخر رمضان

فضائل ليلة القدر

  • ليله التنزيل، وسميت بهذا الاسم، لأنها الليلة التي نزل فيها القرآن الكريم على نبينا محمد عليه أفضل الصلاة، والسلام.
  • ليلة مباركة، لأن الله يبارك للعبد في هذه الليلة أجرهم.
  • ليله الفصل، والتقدير، لأن الصحف المحفوظة لدى الملائكة التي تنزل فيها هذه الليلة تتضمن الكثير من الأمور الخاصة بـالعباد في الدنيا، مثل الأجل، والرزق، والدنيا، والحوادث، فمن خلال هذه الليلة يفرق الله كل أمر حكيم.
  • ليلة الخير، لأن من يقوم هذه الليلة ينال الكثير من الخير في الأجر، والثواب، والله يضاعف لعباده الحسنات، فإن هذه الليلة أجرها يكون، مثل أجر ألف سنة من العبادة.
  • ليله السلام، لأن الملائكة تنزل في هذه الليلة إلى الأرض، نجد الخير، والسلام يعمان أرجاء الأرض، كما أن الرحمة، والمغفرة، والطمأنينة تملأ الأرض في هذه الليلة، كما وصفت بليلة السلام، لأن العباد يسلمون من العذاب بطاعتهم للخالق.
  • ليلة الغفران، لأن هذه الليلة يغفر فيها الله ذنوب من يشاء من عباده، وخاصة الذي يقوم هذه الليلة بإخلاص يغفر له ما تقدم من ذنبه.

عمل المسلم في ليلة القدر

  • القيام في العبد يكون في هذه الليلة احتسابا للأجر من الخالق عز وجل، وطلباً للمغفرة، والأفضل أن نقتدي بنبي الأمة عليه أفضل الصلاة، والسلام في القيام في العشر الأواخر، حتى ننال العظيم جزاء ليلة القدر.
  • الدعاء، والذكر، فالعبد يدعو الله سبحانه، وتعالى في هذه الليلة، ويذكره كثيراً، ويطلب منه العفو، والمغفرة، لأنها ليلة مستجابة.
  • قراءة القران الكريم من الأمور المستحبة في هذه الليلة، فقد كان النبي عليه أفضل الصلاة، والسلام يختم القرآن كاملاً في ليلة القدر، حتى ينال أجراً عظيماً.
  • الاستعداد لاحيائها، فعندما يستعد المسلم منذ الفجر، ويحرص على الصدقة، وإفطار الصائمين في هذه يوم هذا الليلة، ويكثر من الدعاء إلى الخالق عز وجل عند الإفطار، ويحرص على أداء السنن، والرواتب، والفروض، والترديد خلف المؤذن، و دعاء الأذان، و دعاء الإفطار، ويعجل في إفطاره، ويصل رحمه جميع هذه الاستعدادات تجعل العبد يحصل على ثوابه عظيم يوازي عدد كبير من السنين.

قدمنا لكم مقال على فضل ليلة القدر، والأحاديث النبوية التي ذكرت في فضل ليلة القدر، وعلامات ليلة القدر، وموعد ليلة القدر وتعرفنا على أهمية هذه الليلة، لابد أن يحتسبها عند الله بأن يستعد لها، ويقوم هذه الليلة، ونحن لا نعلم تحديدها بالضبط، فلابد أن نهتم بالعشر أيام الأواخر في شهر رمضان بالقيام، والدعاء، والذكر، وقراءة القرآن الكريم، طمعا من الخالق في غفران الذنوب.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.