ماهو الطول المناسب لعمر 15 للذكور

ما هو الطول المناسب لعمر 15 للذكور وما هي العوامل التي يعتمد عليها طول الإنسان، حيث أن متوسط الطول الطبيعي للإنسان يختلف ما بين الذكور والإناث على مدار عمر الإنسان، ويجب على الطفل أن يراقب نموه وفقًا للطبيعي، ويهتم موقع زيادة بطرح أهم التفاصيل.

ما هو الطول المناسب لعمر 15 للذكور

على مدار عمر الرجل منذ السنة الأولى وحتى البلوغ يتغير طوله ويختلف تبعًا للعديد من العوامل الجينية التي يرثها كل طفل من الأبوين، ولكن بشكل عام الإجابة على سؤال ما هو الطول المناسب لعمر 15 للذكور هي 169 سم، ويتمثل متوسط طول الذكور بداية من عمر سنة وحتى ثمانية عشر سنة بالسنتيمتر في:

  • سنة: 76
  • سنتين: 80
  • 3: 88
  • 4: 95
  • 5: 103
  • 6: 110
  • 7: 116
  • 8: 121
  • 9: 127
  • 10: 132
  • 11: 137
  • 12: 143
  • 13: 156
  • 14: 163
  • 15: 169
  • 16: 170
  • 17: 173
  • 18: 177

اقرأ أيضًا: كم طول البنت القصيرة

العوامل التي يعتمد عليها طول الإنسان

هناك العديد من العوامل التي تتحكم في نمو طول الإنسان حتى البلوغ، ومن هذه العوامل:

  • العوامل البيئية: هناك العديد من التمارين الرياضية التي تساهم في زيادة طول الفرد بعض السنتيمترات إلى جانب النظام الغذائي المناسب والغني بالفيتامينات والعناصر التي يحتاج إليها الجسم.
  • العوامل الوراثية: تتحكم في مقدار الطول الذي يكتسبه الشخص بنسبة تتراوح ما بين 60% وحتى 80%.
  • النوع: تبقى الزيادة في الطول متساوية ما بين الذكر والأنثى حتى انتهاء المرحلة الابتدائية من ثم يبدأ الذكر في الزيادة بمعدل أكبر من الأنثى حتى بلوغ سن الثامنة عشر.
  • الهرمونات: يجب التنويه أن الهرمونات تلعب دور كبير في عملية النمو، وذلك من خلال هرمون النمو، بالإضافة إلى الهرمونات الجنسية وهرمون الغدة الدرقية.
  • النظام الغذائي: حتى يصل الجسم إلى الطول المناسب يجب على الفرد أن يتبع النظام الغذائي الذي يحتوي على مجموعة من العناصر الغذائية والفيتامينات التي يحتاجها الجسم من أجل التأثير على النمو.
  • معدلات النوم: يجب التنويه أن هرمون النمو يتم إنتاجه خلال النوم، ولذلك عدم حصول الطفل أو الشاب على عدد ساعات النوم الكافية فإن ذلك من شأنه أن يؤثر على الطول والنمو بشكل عام.
  • النشاط البدني: على الرغم من أن ممارسة التمارين الرياضية لا تؤثر بشكل واضح في نمو الشخص والطول المكتسب إلا أنها تساعد في منح قامة الجسم الشكل المناسب، حيث إن وضعية الجسم غير السليمة قد تجعله يظهر وكأنه أقصر من الطول الحقيقي.

اقرأ أيضًا: ما هو الطول المناسب للرجل؟

هل يمكن زيادة الطول بعد البلوغ

منذ ولادة الطفل وحتى الوصول إلى سن البلوغ تعمل صفائح النمو على زيادة طول العظام، ولكن بعد البلوغ تبدأ هذه الصفائح في الاندماج مع الجسم ويثبت طول الفرد، ولهذا عملية زيادة الطول بعد هذه الفترة تعتبر أمر صعب، ولكن هناك بعض النصائح التي تساعدك في اكتساب مظهر أطول، على سبيل المثال:

  • ممارسة تمارين الإطالة التي تمنح الجذع القوة.
  • الوقوف بشكل مستقيم.
  • اتخاذ وضعية جسم صحيّة وسليمة.

اقرأ أيضًا: طول الطفل في الشهر الرابع

هل ممارسة الرياضة تساعد في الإطالة

على غير المتعارف عليه فإن الرياضة لا تساعد في استطالة العظام، وكافة الشائعات المنتشرة حول تمارين الإطالة ما هي إلا معلومات متداولة بدون أي دليل علمي.

لا تؤثر التمارين الرياضية بشكل كبير على العظام ولكن تعمل على تعديل وضع الفقرات الموجودة في الظهر وتمنح الشخص مظهر مستقيم مما يعطيه انطباع الطول الفارع.

في حالة ما إذا كان الرجل يمارس تمارين رفع الأثقال فإنها تضغط بعض الشيء على الفقرات في العمود الفقري وهذا ما قد يمنح الرجل مظهر قصير بشكل مؤقت فقط.

إن الإجابة على سؤال ما هو الطول المناسب لعمر 15 للذكور يختلف تبعًا لعوامل عديدة والتي تحدد طول الإنسان ولكن يجب مراقبة نمو الطفل على مدار المراحل المختلفة للتأكد من خلوه من أي مرض يؤثر على الطول.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.