متى يجلس الطفل لوحده

متى يجلس الطفل لوحده؟ وما الخطر إن تأخر الطفل عن الحركة؟ حيث إن النمو قد يتعطل لوجود العديد من المشاكل منها ما يستدعي القلق وأخرى بالطبيعية، ونظرًا لأن اكتساب الابن لمهارات جديدة كاللعب والجلوس والزحف يعتبر من الأمور التي يترقبها كل الآباء.

لذا من خلال هذا الموضوع الذي سيعرضه لكم موقع زيادة سنتعرف سويًا من خلاله على إجابة سؤال متى يجلس الطفل لوحده بشيءٍ من التفصيل.

متى يجلس الطفل لوحده

متى يجلس الطفل لوحده

تختلف القدرة على اكتساب المهارات الحياتية الحركية المختلفة من طفل لآخر، فلا يمكننا الجزم بأن هنالك سن معين يجب على الطفل الأكل به، أو اللعب، أو الجلوس والزحف، لذلك عليك ألا ترتابي ويتملكك القلق حيال القوة الذهنية لطفلك؛ فهي سليمة على الغالب.

يعتبر الطفل قادر على الحركة منذ سن الأربعة أشهر إلى الشهر التاسع، ويعتمد ذلك على مدى القوة العضلية للطفل؛ فمنذ الشهرين يبدأ في تحريك رقبته وذراعيه مما يساعد على تقوية الجزء العلوي من جسده وعضلاته، مارًا بالمراحل المختلفة التي تتمثل في بداية بشكل أفضل بالتقلب، من ثم الجلوس، والزحف إلى المشي.

أما عن متى يجلس الطفل لوحده تحديدا، فأغلب الأطفال تستطيع الجلوس بمفردها في سن التسعة أشهر، وهنالك بعض الحالات التي يمكن تأخرها بالجلوس مثل حالات الولادة المبكرة وغيرها مما سيتم ذكره بالتفصيل.

أما عن وصول الطفل للشهر التاسع دون القدرة على الجلوس فينبغي متابعته والمساعدة ببعض التمارين، وإن لم يستجيب فيمكن زيارة الطبيب.

اقرأ أيضًا: متى يجلس الطفل في المشاية؟

تطور جلوس الطفل لوحده

تختلف القدرة الحركية للطفل منذ نعومة أظافره، فيمر بتطور ملحوظ بقدر اكتسابه لتلك المهارات عبر الشهور المختلفة فإنه:

  • في عمر الشهرين يبدأ الطفل باكتساب أول قدرة حركية، فتقوى عضلات الرقبة والأذرع والكتف، حيث يرفع رقبته للنظر لما حوله ويده معها.
  • تأتي مرحلة التقلب للطفل بالمرتبة الثانية لحركته، حيث إنه بعد اكتساب عضلاته القوة الكافية فإنه يتقلب من الجانب الأيمن الأيسر أو من على ظهره إلى بطنه.
  • بالشهر الخامس والسادس من عمر الطفل، يمكنه الجلوس بمفرده والتحرك من وضعية إلى أخرى كالتحول من الظهر للجلوس، أو البطن.

نصائح لمساعدة الطفل على جلوس بمفرده

يعتبر دور الأم كبير في حياة الأطفال، فيمكنها مساعدته في وضعه ببداية طريق الاعتماد على النفس منذ ولادته، لذا سنعرض بعض الإرشادات التي تساعدك متى يجلس الطفل لوحده:

  • عند وصول الطفل للشهر الثالث يمكن مساعدته لتقوية عضلات الجزء العلوي بوضعه على بطنه عدة مرات يوميًا.
  • القيام بداعبة الطفل بالأشياء التي تلفت انتباهه، وتحريكها أمام عينيه لليسار واليمين يساعد على تعلمه التقلب والإمساك بها.
  • يمكن إسناد الطفل باستخدام الوسائد الصغيرة خلف الظهر عند وصوله لسن الستة أشهر مع مراقبتك له لكيلا يقع على وجهه ويصيبه الأذى.
  • تحفيز والتشجيع متى يجلس الطفل لوحده، يساعد على تكراره للحركة.
  • إحاطته بالوسائد لتجنب وقوعه وتركه يعتمد على نفسه.
  • تجنب وضع الأشياء الحادة، والثقيلة، أو المعرضة للكسر بجوار الطفل عند تعلمه الجلوس، لأن الأطفال فضولية بطبعها وسيكتشف كل شيء من حوله.
  • ينبغي عدم مقارنة الطفل بغيره، ومعرفة أن لكل منهم وقته الخاص به.
  • حمل الطفل بوضع يكون واقف به، فحتى عند صغر سنه عن ذلك فحركة الوقوف تساعد على تقوية عضلات جلوسه.

أسباب تأخر الطفل في الجلوس بمفرده

تتعدد الأسباب في عدم القدرة على اكتساب المهارات الحركية ما بين:

  • أن يكون الطفل تمت ولادته في الشهر السابع، فيجعله ذلك يكتسب المهارات في فترة أطول من باقي الأطفال.
  • ولادة طفل ذو عيوب خلقية، قد يجعله يكتسب المهارات ببطء، أو قد يجعله سابق لغيره من الأطفال في الذكاء الحركي.
  • وجود مشكلة مرضية في عضلات الطفل.

تحذيرات عند بداية جلوس الطفل

يجب على الآباء توخي الحذر فور بداية اعتماد الطفل على نفسه والزحف أو الجلوس وحتى المشي، وتلك هي بعض الأشياء الواجب الحذر منها:

  • معرفة أن الضغط على الطفل للحركة في سن مبكرة قد يؤدي لبعض الأخطار.
  • يبدأ في سحب وكسر الأشياء من حوله.
  • تقليل الأشياء من حوله بقدر الإمكان، حيث يستخدم الطفل الزحف مع جلوسه فينتقل من مكان لآخر بالمنزل.
  • مراعاة نظافة الأرضيات؛ حتى لا يصاب الطفل بالبكتيريا والأمراض.
  • مراعاة مراقبة الطفل باستمرار؛ حتى لا يصطدم أو يقع على شيء حاد ويتعرض للأذى.
  • انتظار العمر المناسب للطفل؛ للقدرة على التعلم.
  • غلق الأبواب جيدًا؛ حتى لا يزحف للخارج.
  • وضع الطفل على سجادة طرية وتجنب تركه على الأرض مباشرة.
  • عند جلوسه على كرسي أو سرير بمفرده، يجب استخدام الوسائد أو المراقبة الجيدة حتى لا يقع.
  • غلق الشبابيك في المنزل، حتى لا يرمي شيء منها.
  • إبعاد المواد الكيميائية، والمنظفات المنزلية عن الطفل.

اقرأ أيضًا: تطور الطفل في الشهر الثاني

علامات قدرة الطفل على الجلوس

قد تشك بعض الأمهات في قدرة طفلها الذهنية على التعلم واكتساب المهارات؛ لذا إليك بعض العلامات التي تطمئنك حتى وإن كانت بطيئة الحدوث، وهي:

  • عندما يستطيع الطفل التقلب من جانب لآخر.
  • قدرة الطفل على التحرك للأمام والخلف باستخدام جزئه العلوي.
  • استناد الطفل وهو يلعب على يد واحدة.
  • رفع رأسه لأعلى عندما يكون على بطنه.
  • محاولة وقوف الطفل باستخدام اليد والقدم.

متى يكون الجلوس خطر على الطفل؟

يظن بعض الآباء أن الإصرار على تعليم الطفل المهارات الحركية، من الجلوس والوقوف باكرًا عن موعده بالأمر الجيد، وعلى العكس فإن الضغط على الطفل لتعلم الجلوس فذلك يقوم بإحداث مشاكل في عموده الفقري.

حيث إن الطفل منذ ولادته يأخذ عموده الفقري شكل معين وهو حرف c، ومع كبره تدريجيًا يبدأ العمود الفقري في اتخاذ الشكل الطبيعي له وهو الخط المستقيم المحتوي على تعرجات من أعلى وأسفل، ومع الضغط على الطفل لتعلم الجلوس سريعًا يتسبب ذلك في مشكلة التقوس بالعمود الفقري.

علامات تأخر الجلوس للأطفال

تختلف العلامات الدالة على وجود مشكلة مع الطفل، إن ظهرت بعد وصول الطفل لعمر التسعة أشهر، والتي تحتاج لزيارة الطبيب الخاص به، وهي:

  • عجز الطفل عن تحريك يديه في عمر الشهرين.
  • قيام الطفل بحركات غير متزنة، قد تدل على التيبس.
  • عدم قدرة الطفل على التقلب في عمر الستة أشهر، قد تدل على أن تعلم الجلوس سيتأخر.
  • سقوط الطفل عند محاولته للجلوس بمفرده.
  • صعوبة رفع الطفل لرأسه، وعدم قدرته على التحكم فيها.

مرحلة ما بعد جلوس الطفل

مما يهم الأمهات معرفة ما سيقوم به طفلها بعد اكتساب القدرة على الجلوس وتترقب حدوث التطورات الأخرى حين بلوغه عمر السنة، مثل:

  • يأتي الزحف بالمرتبة الأولى بعد تعلم الطفل للجلوس بمفرده، فيستخدم يديه وقدميه للحركة من مكان لآخر.
  • القدرة على الوقوف بالاستناد لحائط أو بإمساك الأب ليده.
  • النطق بأول كلمات له مثل بابا أو ماما.
  • استخدام يده للوداع أو الضرب.
  • البدء بمسك الأشياء بطريقة جيدة ومناسبة لعمره.

اقرأ أيضًا: في اي شهر يجلس الطفل

متى يجلس الطفل في عربة الأطفال؟

نظرًا لكثرة المشاغل ورغبة الأم في الحركة بحرية فوجدت بعض الأشياء المساعدة لها على ذلك، مثل عربة الأطفال التي يجلس بها، أو المشاية عند بدأ الطفل بالمشي، لكن عليك عند استخدام تلك العربة العلم بأن:

  • تنتبهي لأمانها التام على الطفل باستخدام الحزام.
  • تختاري بعناية العربة المناسبة لعمر الطفل، حيث أنها ضارة للأطفال دون سن الستة أشهر.
  • تقومي باستخدام الفرامل عند التوقف.
  • إذا كان طفلك دون الستة أشهر، فاستخدام العربة ذات السرير ستكون ملائمة أكثر.
  • يرجى العلم بخطر استخدام المشاية على تأخر المشي لدى طفلك.
  • يتم الحرص على الطفل من الوقوع، والمشي بها بشكل حذر وغير سريع.

تعد الأمومة من المسئوليات العظيمة التي تقع على عاتق المرأة، وتغير مسار حياتها، حيث أن كل أم تكون مولعة بالحرص التام على الأبناء ومعرفة كل ما يتعلق بهم؛ لذا عرضنا لك إجابة سؤال متى يجلس الطفل لوحده وكيفية تعاملك معه بعد وقبل الجلوس، كما تم التنبيه على أخطاء يمكن وقوعك فيها لنساعدك على عدم التقصير بحقوق طفلك.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.